عكا: المطرب مازن القربي والفنان خير فودي في اغنية جديدة بظل الكوروناتحرير مخالفات بقيمة 500 شيكل لشبّان من الفريديس بعد ان لعبوا الكرة رغم التعليماتعكا: الحاج محمد إسماعيل الحوام ناطور في ذمة اللهمشروع قانون يتيح لأعضاء الكنيست التصويت عن بعدوفاة جديدة بالكورونا ليصبح العدد 21 وإرتفاع عدد المصابين لـ5591
http://akkanet.net/Adv.php?ID=76797

عكا: مركز التدعيم الجماهيري يقوم بسلسلة محاضرات وورشات توعويه حول آفة العنف والمخدرات

 

#عكانت

عكا: كثف مركز التدعيم الجماهيري بالآونه الاخيره من نشاطه بتوسيع دائرة الوعي بالعديد من الاطر التربوية واكساب آليات وحصانة للتعامل مع الظواهر السلبيه التي يعانيها مجتمعنا العربي بشكل عام.
من هنا بدأ العمل مع طلاب طبقة السوابع في مدرسة اورط حلمي الشافعي حيث تم شرح ظاهرة جيل المراهقه للطلاب ، الضغط الجماعي ، الحدود والضوابط، اختيار الصديق، تداعيات المخدرات والتدخين والكحول ومشروبات الطاقه، وقد تفاعل الطلاب كثيرا في اللقاءات وابدوا اهتمام وانسجام بمضامين اللقاءات.
نبقى في اورط حلمي مع محاضرة قيمه للاهل حول موضوع اخطار جيل المراهقه وكيفية التعامل مع هذا الجيل الحساس .
مدرسة اورط التكنولوجيه ومدرسة التيراسنطا كان لهم نصيب من هذه المحاضرات القيمه حيث اقيمت محاضرة للاهل والطاقم في مدرسة اورط التكنولوجيه بموضوع ابناءنا الي اين ومدى تأثير الاهل على توجهات الابناء منذ الصغر .
مدرسة التيراسنطا ايضا انضمت لهذا المراثون التربوي حيث اقيمت هناك محاضرة للاهل والطاقم بعنوان مدى تأثير التقنيات الحديثه على السلطه الابويه وكم لهذا الموضوع من تداعيات ودمار للابناء من هول توسيع الفجوة بين الاهل والابناء في هذا العالم اللامحدود.
سامر قدوره مدير مركز التدعيم الجماهيري اكد انه في عملية التنشئة التربويه هناك الكثير من وكلاء التغيير اللذين يلعبون دور هام في حياة ابنائنا منهم الاصدقاء ، المعلمين ، الجد والجده ولكن الوكيل الاساسي هو الاهل ومن هنا جاء التأكيد على اقامة هذه السلسله من اللقاءات للاهل.
كل الشكر لمن تعاون في كل الاطر التربويه بمجال التنسيق لانجاح البرنامج.
المستشاره ميري سعيد اورط حلمي الشافعي.
المعلمه رنين غزاوي اورط التكنولوجيه.
المعلم اياد الحاج والمعلمه سوزان شولي التيراسنطا.
الموجهان راويه شنطي وعامر بكر".

 























التعليقات (التعقيبات‭ ‬على‭ ‬مسؤولية‭ ‬المعقب‭ ‬ولا‭ ‬تعبر‭ ‬عن‭ ‬راي‭ ‬ادارة‭ ‬الموقع)

اترك تعليقا