مظاهرات تجتاح العالم رفضا لاستمرار العدوان على غزة

 

شهدت العديد من العواصم والمدن حول العالم مظاهرات منددة باستمرار العدوان على غزة، ومطالبة بالوقف الفوري فيها.

وتوزعت خريطة مظاهرات اليوم على عدد من القارات، وحازت المدن الأوروبية نصيب الأسد منها، في وقت يستمر فيه الحراك الطلابي في كبريات الجامعات في العالم.

.

معاقبة إسرائيل

ففي أوروبا، خرجت اليوم في العاصمة الفرنسية باريس مظاهرة مؤيدة للشعب الفلسطيني وللتنديد بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة وبجرائم الاحتلال.

ورفع المتظاهرون شعارات داعمة للفلسطينيين مطالبين بإنهاء الاحتلال والحزم في معاقبة إسرائيل على ما وصفوها بانتهاكاتها المتواصلة لكل القوانين والأعراف الدولية.

ودان المتظاهرون ما اعتبروه تساهلا غربيا وازدواجية معايير في التعامل مع إسرائيل.

كما طالبوا بوقف حرب الإبادة في غزة منددين بالتصعيد العسكري الإسرائيلي في رفح. ودعوا إلى فك الحصار وإدخال المساعدات الإنسانية للقطاع.

.

إدانة الإبادة الجماعية

طالب آلاف المتظاهرين في العاصمة الإسبانية مدريد، السبت، إنهاء الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، مرددين هتافات لا للإبادة الجماعية.

وفي العاصمة الإسبانية مدريد، تجتمع آلاف المتظاهرين في مركز المدينة استجابة لدعوة أكثر من 30 جمعية ومنظمة مدنية وحقوقية، في احتجاج حمل اسم “ندين الإبادة الجماعية والمذبحة الصهيونية في غزة”.

وحمل متظاهرون الأعلام الفلسطينية في أيديهم، منددين بإسرائيل، ومتهمين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بالتعاون مع تل أبيب في حربها على غزة.

وفي بيان ألقي ضمن المظاهرة قال أحد المحتجين، لقد قررت جميع الشعوب ألا تكون جزءا من هذه الإبادة الجماعية وألا تتلطخ أيديها بالدماء، ولذلك خرجنا إلى الشوارع مرة أخرى للمطالبة بإنهاء الإبادة الجماعية.

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها عبارات من قبيل هذه ليست حربا، إنها إبادة جماعية، وفلسطين حرة، وإسرائيل مجرمة، مرددين هتافات من قبيل لا للإبادة الجماعية في غزة، ولا للاحتلال في فلسطين، ولا للفصل العنصري ولا للتطهير العرقي ولا للاستعمار الاستيطاني.

ودعا المتظاهرون الحكومة الإسبانية والمجتمع الدولي إلى اتخاذ إجراءات عاجلة وملموسة وفعالة ضد إسرائيل، ووقف تجارة الأسلحة مع تل أبيب، ومقاطعة الشركات الإسرائيلية المشاركة في المجزرة.

.

دول أوروبية أخرى

وشهدت العاصمة الهولندية أمستردام مظاهرات حاشدة تطالب بوقف الحرب على قطاع غزة.

وردد المتظاهرون شعارات تدين استمرار الحرب وتطالب بوقف أعمال الإبادة التي ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي وفتح المعابر إلى القطاع وإيصال المساعدات الإنسانية، ورفع المتظاهرون شعارات تدين إفلات إسرائيل من العقاب.

كما خرجت مظاهرات في مدينة شتوتغارت جنوبي ألمانيا تنديدا باستمرار إسرائيل في حربها على غزة.

وطالب المتظاهرون بوقف فوري لإطلاق النار، وإنهاء المعاناة الإنسانية التي يتكبدها سكان القطاع منذ أشهر. كما نددوا بالصمت الدولي إزاء استمرار المجازر الإسرائيلية رغم الحصيلة الثقيلة للضحايا من المدنيين.

وتشهد مدن ألمانية أخرى مثل برلين، ودوسلدورف، ودريسدن، وفرانكفورت مظاهرات تحت شعارات وعناوين متعددة تطالب كلها بإنهاء الحرب ووقف المجازر الإسرائيلية في قطاع غزة.

وفي مدينة مانشستر في بريطانيا خرجت مظاهرة في شوارع المدنية داعمة للقضية الفلسطينية. ورفع المتظاهرون شعارات تطالب بوقف تسليح إسرائيل وفرض حظر تصدير السلاح إليها.

وفي العاصمة اليونانية أثينا، دعا متظاهرون متضامنون مع قطاع غزة، الحكومة اليونانية لسحب قواتها المسلحة من المهمة الأوروبية لحماية السفن التجارية في البحر الأحمر أسبيدس.

واحتشد المتظاهرون في ساحة أمام مبنى البرلمان -السبت- تلبية لدعوة أطلقتها منظمات مجتمع مدني وتنظيمات طلابية.

كما خرجت مظاهرة أخرى، في وسط مدينة مالمو السويدية للاحتجاج على المشاركة الإسرائيلية في مهرجان يورو فيجن الغنائي.

وتسود حالة من القلق في المدينة بعد الحديث عن احتمال فوز المشاركة الإسرائيلية في المهرجان، وهو ما يعتبره المعارضون مكافأة لإسرائيل على جرائمها في غزة على حد تعبيرهم.

وشهدت مدينة أوبسالا في السويد تظاهرة للمطالبة بوقف الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة. ورفع المتظاهرون الأعلام الفلسطينية والشعارات المنددة بالمجازر التي يرتكبها الجيش الإسرائيلي بحق المدنيين الفلسطينيين.

وخارج أوروبا، تظاهر العشرات في مسيرة بالعاصمة اليابانية طوكيو، مساء اليوم السبت، نصرة لغزة وتأكيدا على استمرار الانتفاضة العالمية لحين وقف العدوان الإسرائيلي.

كما تنظم مؤسسات مؤيدة للقضية الفلسطينية وقفة مسائية في العاصمة الماليزية كوالالمبور بمناسبة ما تطلق عليه يوم الكوفية العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

.

الحراك بدول عربية

عربيا، شارك مئات اليمنيين، اليوم السبت، في 3 وقفات احتجاجية تنديدا بالهجوم الإسرائيلي على مدينة رفح جنوب غزة، وتضامنا مع الحراك الطلابي في الجامعات الغربية الرافض للحرب على القطاع.

ويتوقع تنظيم وقفة شعبية للتنديد بالحرب الإسرائيلية على غزة في مدينة القنيطرة بالمغرب، بدعوة من جمعية مغاربة من أجل فلسطين.

وكانت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة أعلنت أنها نظمت أمس الجمعة، 122 مظاهرة في 58 مدينة بالمملكة، تضامنا مع قطاع غزة وتنديدا بالعملية الإسرائيلية في مدينة رفح جنوبي القطاع.

وقالت الهيئة (غير حكومية) -في بيان- إنه استمرار في الحراك التضامني الداعم لغزة، خرج الشعب المغربي -الجمعة- في 122 مظاهرة في مختلف مدن البلاد استجابة لنداء الهيئة.

وفي تونس، تنظم جمعية أنصار فلسطين وقفتها الأسبوعية بشارع بورقيبة تضامنا مع غزة.

كما يتوقع أن تنطلق فعاليات المنتدى الاجتماعي مغرب – مشرق التي تدوم يومين بقصر المؤتمرات بالعاصمة، تحت عنوان: “فلسطين مستقبلنا: حرب الإبادة على غزة تمثّل تحديّا للقيم الإنسانية والديمقراطية”.

ويشن الجيش الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، حربا مدمرة على غزة بدعم أميركي خلفت نحو 113 ألفا بين قتيل وجريح، معظمهم أطفال ونساء، مما استدعى محاكمة تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بدعوى إبادة جماعية.

وتواصل إسرائيل حربها المدمرة على غزة رغم صدور قرار من مجلس الأمن الدولي بوقف إطلاق النار فورا، وكذلك رغم مثولها أمام محكمة العدل الدولية بتهمة ارتكاب إبادة جماعية.

المصدر : الجزيرة + وكالات
.

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ akkanet.net@gmail.com
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ akkanet.net@gmail.com
جديد الأخبار