مقتل الشاب رامي سواعد واصابة آخر اثر تعرضهما لاطلاق نار في شفاعمرو

لقي مساء الاربعاء الشاب رامي سواعد مصرعه واصيب اخر بجراح حرجة اثر تعرضهما لاطلاق نار في مدينة شفاعمرو.

هذا ووصل بيان عن لسان الشّرطة جاء فيه: “فتحت الشرطة  تحقيقًا في حادث إطلاق نار على مركبة في شفاعمرو كان بداخلها شخصان لم تعرف هويتهما بعد. ونتيجة إطلاق النار، أعلن عن وفاة أحد الضحايا ونقل شخص آخر إلى مستشفى رمبام في حيفا في حالة حرجة (بحسب مصادر طبية). وانتقلت عناصر الشرطة إلى مكان الحادث، وباشرت بالبحث عن المشتبه بهم في إطلاق النار، وباشرت التحقيق في ملابسات القضية. يبدو أن خلفية الحدث هي صراع بين عائلات إجرامية”. حسب البيان

ووصل بيان آخر ناطق عن لسان نجمة داوود الحمراء أنّه: “استلم مركز نجمة داوود الحمراء بلاغًا اليوم قرابة السّاعة 17:18 حول حادثة عنف في شفاعمرو، وأبلغ مسعفون ومسعفون في نجمة داود الحمراء عن إصابة رجل من (50 عامًا) بجروح حرجة دون أن تظهر عليه علامات الحياة، وأعلنوا وفاته على الفور. كما تم إخلاء جريح  (50 عامًا) من مكان الحادث وحالته خطيرة”

وتابع البيان: “وقال كبير الأطباء في مستشفى نجمة داود بلال الخطيب: “حدث هياج كبير في المكان، وكان المصابون ممددين في السيارة وهم فاقدون للوعي ويعانون من إصابات نافذة في جسدهم. وكان هناك رجل يبلغ من العمر حوالي (50 عامًا)  لا ينبض ولا يتنفس، ولم يكن أمامنا سوى تحديد وفاته.” حسب البيان

الإعلان عن وفاة المصاب الثاني متأثراً بجراحه الحرجه التي اصيب بها.

وبعد الإعلان عن مقتل الرجل في شفاعمرو، بحسب معطيات جمعية “مبادرات إبراهيم”، فقد قُتل 79 ضحية من المجتمع العربي منذ بداية 2024 في ظروف متعلقة بالعنف والجريمة، وفق التفاصيل التالية:

71 من الضحايا قتلوا بسلاح ناري.
21 من الضحايا كانوا أقل من سن 30 عامًا.
2 نساء.
76  مواطنين
1 قتل على يد الشرطة
ضحية واحدة اصيبت في العام 2023 وتم اقرار الوفاة هذا العام.

وفي الفترة المقابلة لعام 2023 كان عدد الضحايا: 80 ضحية”. حسب البيان

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ akkanet.net@gmail.com
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ akkanet.net@gmail.com
جديد الأخبار