أمطار غزيرة ورياح شديدة في عكا والطرق المؤدية إلى جبل الشيخ مغلقة بسبب الثلوج


استعدوا منذ الساعة، وخلال الليل لاستقبالِ طقسٍ عاصفٍ وماطر، بل ومثلج خاصة في منطقة القدس وصفد، هكذا أكدت دائرة الارصاد الجوية.
بينما تُشير الأنباء ايضًا إلى ارتفاع الموج الذي قد يصل الى 10 أمتار، ويُغامر بحياته ذلك الذي يُمكنه أن يقترب من مياه البحر في ظل هذا الطقس العاصف.
وتشهد مدينة عكا منذ الامس امطارا غزيرة والرياح القوية التي أدت الى ارتفاع الأمواج حتى فوق الأسوار في عكا القديمة ولم يبلغ حتى الآن عن اضرار بالممتلكات كما كان في السنة الماضية.
وفي بيانٍ لها أكدت الشرطة أنّ جبل الشيخ سيكون مغلقًا أمام الزائرين، اليوم وغدًا على الاقل، كما وُجهت تحذيرات للسائقين بتوخي الحذر في كافة المناطق التي تسقط فيها الثلوج، خوفًا مِن الانزلاقات المرورية الخطيرة.

انخفاض ملموس في درجات الحرارة، أمطارٌ غزيرة، ورياحٌ عاصفة، وثلوجٌ على الأبواب، خاصة في القدس

يطرأ اليوم السبت انخفاض آخر على درجات الحرارة وسيكون الجو باردا وستتساقط الأمطار في كافة البلاد، كما ستتساقط الثلوج على جبال القدس والمناطق الشمالية، بما فيها صفد وجبل الشيخ، ويتواصل سقوط الأمطار حتى غدٍ الأحد.
ولا زالت الفرصة مهيأة لتساقط ثلوج خفيفة على الجبال التي يزيد ارتفاعها عن 800 متر.
أما الاثنين فسيطرأ ارتفاع طفيف على درجات الحرارة وسيكون الجو غائم جزئيا ولكن يكون الطقس باردًا جدًا.
مساء اليوم: تشتد الأمطار في ساعات المساء والليلة، وتكون مصحوبة بعواصف رعدية وزخات من البرد أحيانًا، وتكون الرياح جنوبية غربية نشطة السرعة مع هبات قوية احيانا قد تصل الى 80كم/ساعة والبحر هائجًا.
بينما تتوقع الارصاد الجوية الاسرائيلية أن يكون الجو عاصفا بعد ظهر اليوم مع توقع تساقط الثلوج على قمم التلال في مناطق الشمال والوسط مع تساقط للثلوج على القدس صباح السبت او الاحد وعلى مناطق يزيد ارتفاعها عن 700 متر.
وتحذّر دائرة الارصاد الجوية المواطنين من شدة سرعة الرياح التي قد تصل سرعتها في بعض الهبات الى 80كم/ساعة، بالاضافة الى خطر تشكّل السيول والفيضانات في الأودية والمناطق المنخفضة، وتدني مدى الرؤيا الأفقية، وخطر التزحلق على الطرقات بسبب تساقط البرد والثلوج وايضا الانجماد على الطرقات.

نصائح موقع عكانت لشتاءٍ آمن

تتعدد أشكال الحوادث المنزلية وهي كثيرة مثل حوادث الكهرباء، الأدوات الحادة، السقوط، الغرق، الاختناق، التسمم، الاحتراق، وغيرها. أما في فصل الشتاء فهي غالباً ناجمة عن وسائل التدفئة المتعددة والتي تستخدم في المنازل لتدفئتها مثل المدافئ الكهربائية والغازية وصوبات الغاز وتلك التي تعمل بالماء أو السولار أو الفحم أو الحطب. وتختلف درجة خطورتها إلا أنها جميعاً قد تكون مسببا لحوادث أليمة كالاحتراق أو الإصابة بصعقة كهربائية أو الاختناق.
والى جانب عبث الأطفال يعد سوء استخدام وسائل التدفئة المختلفة والإهمال المسببين الرئيسين للحوادث الناجمة عن مثل هذه الوسائل.
لذا علينا توخي الحذر عند استخدام وسائل التدفئة والأخذ بوسائل الوقاية من أخطارها عن طريق إتباع الإرشادات التالية:

1. مراقبة أطفالنا وتجنب تركهم منفردين واللعب بالقرب من المدافئ .
2. تجنب توصيل المدفأة الكهربائية بالأسلاك المكشوفة والرديئة التي قد تسبب تماساً كهربائياً.
3. اختيار موقع مناسب لوضع المدفأة فيه بحيث لا تعيق الحركة فتكون عرضة للسقوط على قطع الأثاث أو السجاد.
4. ينبغي تجنب تحميل الأسلاك والوصلات الكهربائية فوق طاقتها.
5. يجب تجنب وضع المدفأة قريباً من الستائر والمواد القابلة للاشتعال.
6. عدم استخدام المدفأة لأغراض الطهي أو التسخين وبخاصة بوجود الأطفال
7. يفضل عند اقتناء مدفأة كهربائية اختيار الأنواع التي تفصل عند سقوطها والتي تفي بمعايير الجودة والسلامة.
8. عند استخدام مدفأة غازية علينا التأكد من عدم تسرب الغاز قبيل إشعالها. والتأكد من إغلاق الأسطوانة جيداً عند إطفائها.
9. عند استخدام صوبة الجاز يجب إشعالها خارج المنزل حتى تزول الرائحة والدخان المصاحب للاشتعال ومن ثم تنقل إلى المنزل. وكذلك الأمر عند إطفائها. كما يجب الامتناع عن تعبئتها بالوقود وهي مشتعلة.
10. عند استخدام وسائل التدفئة عن طريق الفحم والحطب يجب إشعال الفحم خارج المنزل حتى يحترق تماماً ومن ثم نقله إلى داخل الغرف. ويجب ترك نافذة مفتوحة ولو جزئياً لضمان تهوية المنزل حتى لا يتشبع الهواء بغاز أول أكسيد الكربون الذي يؤدي إلى الاختناق والوفاة، “افضل عدم استعمال الفحم للتدفئة”.





































اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار