ترميم المئذنة التاريخية لمسجد الرمل في مدينة عكا

(تصوير: مؤسسة الأقصى)
 

 

 

مروان حماد:

بسبب عوامل الجو والمناخ البحري وبسبب تقادم الزمن تعرضت مئذنة مسجد الرمل لتشققات خطيرة وكان من الضروري القيام بأعمال ترميم خاصة وبالفعل ومن خلال استعمال مواد خاصة تم شحن العامود المركزي بمادة مقوية للمئذنة من الداخل

 

الشيخ محمد ماضي – مسؤول الحركة الاسلامية في مدينة عكا وإمام مسجد الرمل :

في كل يوم يضرب أهلنا في مدينة عكا المثل الطيب في الخير والعطاء والسخاء خاصة في تقديم العون لدعم المقدسات من مساجد ومقابر ونحن نلمس هذا الأمر بشكل واضح ورأيناه أيضا في كل مشاريع ترميم مسجد الرمل

 

وصل لموقع عكانت بيان صادر عن مؤسسة الأقصى للوقف والتراث، جاء فيه ما يلي: "برعاية من "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث" تم في الأيام الأخيرة ترميم المئذنة التاريخية لمسجد الرمل في مدينة عكا ، بعد أن كان يتهددها خطر التهدّم بسبب التشققات التي أصابت المئذنة ، حيث تم تصليح الشقوق من الداخل والخارج بمواد خاصة ، كما وتم تدعيم ودهان المئذنة بدهان خاص ، يحفظ المئذنة لسنوات القادمة ، وقد قام على تنفيذ الترميم السيد مروان حمّاد – المتخصص في ترميم الأبنية الأثرية وعضو إدارة "مؤسسة الأقصى" – بمعاونة عدد من المتطوعين ، وقد تم إنجاز المشروع عن طريق التبرعات السخية التي قدمها أهل الخير وتجارها من مدينة عكا ، وبمساهمة من "مؤسسة الأقصى" ، وقد كلف المشروع نحو 60 ألف شيقل ، في وقت كان سيكلف المشروع لو نفذه مقاول مبلغ 150 ألف شيقل ، ويذكر هنا أن مسجد الرمل ومئذنته بني قبل نحو 400 عام ".

وتابع البيان: "هذا وقد قام وفد من "مؤسسة الأقصى" وقف على رأسه السيد عبد المجيد محمد إغبارية – مسؤول ملف المقدسات في "مؤسسة الأقصى" – برفقة السيد مروان حماد بزيارة ميدانية لمسجد الرمل والمئذنة ، للوقوف على عمليات الترميم ، هذا وقدم وفد "مؤسسة الأقصى" واجب الشكر لعموم أهل عكا ولكل المتبرعين الذين تبرعوا بسخاء لإنجاز ترميم المئذنة ، كما وشكروا السيد مروان حماد على الجهد العظيم والتفاني الكبير الذي قدمه خلال أكثر من شهر ونصف من العمل المتواصل لإنجاز هذا المشروع المهم ".

أعمال الترميم
وأضاف ابيان: "هذا وفي حديث مع السيد مروان حماد قال :" بسبب عوامل الجو والمناخ البحري وبسبب تقادم الزمن تعرضت مئذنة مسجد الرمل لتشققات خطيرة ، وكان من الضروري القيام بأعمال ترميم خاصة ، وبالفعل ومن خلال استعمال مواد خاصة تم شحن العامود المركزي بمادة مقوية للمئذنة من الداخل ، ولحجارتها من الخارج بمادة تقوية خاصة ، ثم تم تسديد التشققات في الحجارة ، ثم تركيب مقويات داعمة للمئذنة ، وختم العمل بعملية دهان بدهان خاص ، وهذا العمل بحاجة الى مهنية عالية من جهة ، وباستعمال مواد تكلفتها باهظة ، ولكن بفضل الله تعالى ، وبفضل اهل الخير من المتبرعين ، والتجار ورؤس الأموال وبمساهمة من "مؤسسة الأقصى" تم إنجاز هذا المشروع ، وبهذه المناسبة نقدم الشكر الخاص للمتبرعين وشكرنا العام لكل من ساهم بإنجاح وإنجاز ترميم هذه المئذنة التاريخية " ".

خير وعطاء
وختمت مؤسسة الأقصى بيانها: "هذا وقد قدم الشيخ محمد ماضي – مسؤول الحركة الاسلامية في مدينة عكا وإمام مسجد الرمل – شكره وامتنانه وتقديره الجزيل ، لأهل عكا ولكل من كان له دور ومساهمة في ترميم وإعمار مسجد الرمل ومئذنته بشكل خاص ، وقال :" في كل يوم يضرب أهلنا في مدينة عكا المثل الطيب في الخير والعطاء والسخاء ، خاصة في تقديم العون لدعم المقدسات من مساجد ومقابر ، ونحن نلمس هذا الأمر بشكل واضح ، ورأيناه أيضا في كل مشاريع ترميم مسجد الرمل ، وبرز بشكل واضح خلال ترميم المئذنة في الأسابيع الأخيرة " .هذا وأعدت "مؤسسة الاقصى" تقريراً تلفزيونياً عن مشروع الترميم يمكن الإطلاع عليه على موقع "مؤسسة الأقصى" .

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار