الرئيس الإيراني: العودة للاتفاق النووي ممكنة ولكن بشرط

إبراهيم رئيسي

عمار ياسر – عكا للشؤون الاسرائيلية

أكد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، أمس الثلاثاء، أن العودة إلى الاتفاق النووي المبرم عام 2015 أمر ممكن، ولكن بشرط أن ترفع الولايات المتحدة الأمريكية العقوبات التي فرضتها على إيران؛ وفق ما أوردته صحيفة “إسرائيل هيوم” العبرية.

وبحسب الصحيفة، قال رئيسي للتلفزيون الإيراني الرسمي: “إذا رفع الطرف الأخر العقوبات الجائرة، ستكون هناك إمكانية لإحياء الاتفاق”.

وأضافت الصحيفة العبرية، أن دبلوماسيين غربيين أعربوا عن أملهم في تحقيق انفراجة خلال الأسابيع القليلة المقبلة، لكن لا تزال هناك خلافات حادة، وترفض إيران أي مهلة تفرضها القوى الغربية.

وأبدت إيران، أول أمس الإثنين، استعدادها للنظر في إجراء محادثات مباشرة مع الولايات المتحدة الأمريكية إذا شعرت أن بإمكانها التوصل إلى اتفاق جيد والحصول على ضمانات بأن أمريكا لن تنسحب من الاتفاق مرة أخرى.

 

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار