استطلاع رأي: غالبية الإسرائيليين يرون مستقبلًا سيئًا لليهود في أوروبا

عمار ياسر – عكا للشؤون الاسرائيلية

كشف استطلاع رأي أجرته الجامعة العبرية في القدس، أمس الثلاثاء، أن غالبية الإسرائيليين (53%) يعتقدون أن حياة اليهود في أوروبا ستزداد سوءًا في المستقبل القريب، في حين اعتقد 25% أنها ستبقى كما هي.

 

وبحسب ما أوردته صحيفة “إسرائيل هيوم” العبرية، أظهر الاستطلاع أن فرنسا هي الدولة الأوروبية التي يُنظر إليها على أنها الدولة الأكثر معاداة للسامية، حيث وصفها 39% من المُستطلعة آراءهم بأنها كذلك.

 

وبحسب الاستطلاع، تأتي بعد ذلك بولدنا بنسبة 33% وألمانيا بنسبة 15%، ومع ذلك تعتبر ألمانيا الدولة الأكثر معاداة للسامية بالنسبة للإسرائيليين المتشددين.

 

وبيّن الاستطلاع أن ثلث اليهود الإسرائيليين يعتقدون أن انتقاد إسرائيل يرتبط ارتباطًا جوهريًا بمعاداة السامية، بينما تعتقد الغالبية منهم أن هناك صلة أحيانًا بين الاثنين.

 

وردًا على سؤال ما إذا كانت سياسات الاتحاد الأوروبي تتأثر بمعاداة السامية، أجاب 27% من اليهود بنعم، في حين أجابت نسبة متساوية بـ لا، بينما قال 40% إن البعض يؤيدها والبعض الآخر لا.

 

وفي الوسط العربي بإسرائيل، رفض 53% أي صلة بين سياسات الاتحاد الأوروبي ومعاداة السامية.

 

وأشارت صحيفة “إسرائيل هيوم” إلى أن العام الماضي شهد الانتشار الأكثر لمعاداة السامية في العالم على مدار العقد الماضي، حيث وقع ما لا يقل عن 10 حوادث في المتوسط يوميًا؛ وفقًا للتقرير السنوي حول معاداة السامية الذي نشرته “المنظمة الصهيونية العالمية” و”الوكالة اليهودية”.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار