اصابات واعتقالات خلال مواجهات عنيفه في الأقصى وأكثر من 90 مصابا

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
أفاد مراسلنا، أنّ مواجهات وقعت في المسجد الأقصى المبارك، فجر اليوم الجمعة الثاني من شهر رمضان المبارك. واقتحمت قوات من الشرطة الحرم القدسي  بهدف تفريق متظاهرين ” ، بحسب الشرطة ” .  وأعلن الهلال الأحمر الفلسطيني عن إصابة 20 شخصا نتيجة للمواجهات .

وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم الشرطة : ” قرب الساعة 4:00 فجراً، بدأ العشرات بعضهم ملثمين، بمسيرة في باحة الحرم القدسي، حملوا خلالها أعلام حماس والسلطة الفلسطينية، المسيرة تضمنت إطلاق عدة مفرقعات وألعاب نارية في الهواء وإلقاء الحجارة ” . وفق ما جاء في البيان .
وتابع البيان : ”  بدأ المشتبه بهم بجمع الحجارة وأكوام الحجارة والألواح الخشبية وأغراض أخرى بقصد الإخلال بالنظام.  وحتى بعد الصلاة، بدأت أعمال شغب عنيفة التي شملت إلقاء الحجارة والأغراض وإطلاق المفرقعات والألعاب النارية وأعمال شغب والعبث بالنظام ” .
ومضى بيان الشرطة قائلا : ” بالرغم من إلقاء الحجارة انتظرت الشرطة حتى انتهاء الصلاة وتفرق المصلين. بعد قيام البعض بإلقاء الحجارة نحو الحائط المبكى واستمرار أعمال الشغب العنيفة وتكثيفها ، اضطرت قوات الشرطة بقيادة قائد قائد لواء القدس اللواء دورون تورجمان إلى دخول الحرم القدسي، والعمل على تفريق وصد المنتهكين العنيفين والسماح للمصلين الآخرين بمغادرة المكان بأمان “.

 وقال المتحدث بلسان الشرطة بان ” العديد من افراد الشرطة يعملون على السماح بحرية العبادة مع الحفاظ على الأمن والقانون والنظام في الأماكن المقدسة وفي جميع أنحاء مدينة القدس ، هناك من يختار  القيام بأعمال الشغب والإخلال بالنظام العام.  سنواصل العمل بحزم ضد المخالفين والخارجين عن القانون من أجل ضمان الأمن والسلم العام ” . الى هنا اقوال الشرطة .

من جانب اخر ، ذكرت وكالة ” وفا ” للأنباء  أنّ ”  أكثر من 20 مواطنا، أصيبوا ، فجر اليوم الجمعة، اثر اعتداء قوات الامن الإسرائيلي، على المصلين في المسجد الأقصى المبارك ” .
وقالت وكالة ” وفا ”  إن ” قوات كبيرة من الجيش الاسرائيلي اقتحمت باحات المسجد الأقصى عقب صلاة الفجر، وأطلقت وابلا من قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع والاعيرة النارية المغلفة بالمطاط باتجاه المصلين، ما ادى إلى اصابة عدد منهم ” .
وأفادت وسائل اعلام فلسطينية ان الهلال الاحمر الفلسطيني في القدس أوضح  أن ” طواقمه تعاملت مع أكثر من 20 إصابة، بينها مسعفون وصحفيون، مشيرا إلى أن معظم الاصابات تركزت في المناطق العلوية من الجسم ” .
وقالت مصادر فلسطينية أن ” جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في القدس أقامت مستشفى ميدانيا داخل الأقصى، وأوضحت أن طواقمها تعاملت مع أكثر من 67 إصابة، بينها مسعفون وصحفيون، مشيرة إلى أن معظم الاصابات تركزت في المناطق العلوية من الجسم، فيما تم نقل سبع وعشرين إصابة الى مستشفيات القدس “.

وفي تطور لاحق، أفادت مصادر طبية فلسطينية ” ان طواقم الإسعاف قدمت الإسعافات الأولية لاكثر من 90 مصابا، وانه تم نقل عدد كبير منهم لمستشفيات في شرقي القدس “.

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار