المطران عطا الله حنا: القدس مستهدفة بمسيحييها ومسلميها وكافة مقدساتها

المطران عطالله حنا

القدس –

قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم بأننا نرفض التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الاقصى ونرفض وبشكل قاطع وواضح الاستفزازات الخطيرة التي تمارس بحق المسلمين هناك.
وفي الوقت ذاته نحذر من خطورة ما يخطط للاوقاف المسيحية وللاعياد المسيحية بما في ذلك عيد القيامة حيث هنالك تقييدات غير مسبوقة .
القدس كلها مستهدفة ومستباحة ولا يستثنى من ذلك احد على الاطلاق فكما يستهدفون المسلمين في مقدساتهم واعيادهم هكذا ايضا المسيحيون مستهدفون في مقدساتهم واعيادهم، لذلك وجب علينا جميعا ان نكون معا وسويا موحدين وفي خندق واحد كعائلة فلسطينية واحدة لان وحدتنا هي قوة لنا في دفاعنا عن الحق الذي ننادي به.
نرفض سياسات الاحتلال واستهدافها للاوقاف المسيحية وللاعياد الدينية المسيحية والتي ستبلغ ذروتها يوم سبت النور وعيد القيامة المجيد ، كما اننا نرفض الاستفزازات الخطيرة في الاقصى وهي رسائل تهديد ووعيد لكافة المقدسيين وردنا عليها اننا باقون في مدينتنا متشبثون بحقوقنا وانتماءنا لهذه البقعة المقدسة من العالم.

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار