معاوية… اتّهام شقيقين بالانتماء لداعش والتخطيط للانضمام لصفوفهم في افريقيا

محاكمه

قدّم مكتب النيابة العامّة لواء حيفا (جنائي) لائحة اتهام في المحكمة المركزية بحيفا ضدّ شقيقين (29) عامًا و(20) عامًا من سكان معاوية بتهمة الانتماء إلى منظمة إرهابيّة، التدريب لأغراض إرهابيّة، التعامل مع أسلحة من أجل أغراض إرهابية وجرائم أسلحة بعد أداء اليمين لداعش وحتى التخطيط للانضمام لقتال التنظيم في إحدى الدول الأفريقية.

وبحسب لوائح الاتهام التي رفعها المحامي آفي أور زاخ، فقد أظهر المتهمان خلال العامين السابقين لاعتقالهما اهتمامًا متزايدًا بداعش وأنشطته، وطوّرا تماهيًا أيديولوجيًا مع أفعال التنظيم وقيمه وأهدافه. خلال هذه الفترة، وبسبب تعريفهم الأيديولوجي ودعمهم للتنظيم، دخل المتهمون إلى مواقع الانترنت الخاصة بالتنظيم وشاهدوا العديد من الفيديوهات التي تعرض محتوى الولاء لداعش ونهجه. إضافة إلى ذلك، تحدّث المتهمون عن رغبتهم في إنتاج عبوة ناسفة لأغراض جهاديّة، فتابعوا مقاطع فيديو وحمّلوا المحتوى على أجهزتهم المحمولة لمعرفة كيفية تصنيع الأسلحة من متفجرات وعبوات ناسفة.

خلال عام 2021، اشترى المدّعى عليه الأول، لنفسه وللمدّعى عليه الثاني، سترتين للحماية وخاتمين منقوش عليهما إحدى شارات المنظمة، وفي كانون الثاني 2022، قرر المتهمون الذهاب إلى إحدى الدول الأفريقية للانضمام إلى قتال المنظمة. في شباط من هذا العام، اشترى المتهمان مسدّسًا مقابل 35 ألف شيكل. كجزء من استجواب المتهمين من قبل قوات الأمن، وبعد اعتقالهم، تمّ ضبط المسدّس والذخيرة، بعد أن قدّم أحد المتهمين تفاصيل حول موقع المسدّس. هذا وتطالب النيابة العامّة بتوقيف المتهمين حتى انتهاء الإجراءات القانونيّة ضدّهما” إلى هنا نصّ البيان.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار