الاتحاد الأوروبي يصوت على استئناف الدعم المالي لفلسطين دون شروط

الاتحاد الأوروبي

دنيا الوطن- هاني الإمام
كشف عبد الإله الأتيرة، مستشار رئيس الوزراء الفلسطيني، محمد اشتية، أمس الاثنين، حقيقة إفراج الاتحاد الأوروبي عن أموال فلسطين، وصرف المساعدات المالية.
وقال الأتيرة في تصريح خاص لـ “دنيا الوطن”: إن “الاتحاد الأوروبي صوت مؤخراً على صرف المساعدات المالية دون شروط”، مؤكداً أن الأموال سترسل في الوقت القريب لفلسطين.

وتوقع أن تصل قيمة موازنة الاتحاد الأوروبي لفلسطين نحو (220) مليون يورو للسنة الواحدة، مع العلم أن الموازنة الأوروبية ستكون لأربع سنوات.

وأضاف الأتيرة: “خلال سنتين لم يصل أي دعم مالي من الموازنة لفلسطين، وكانت هناك شروط من قبل الاتحاد الأوروبي لاستئناف الدعم سواء بتغيير المناهج أو إيجاد صيغ أخرى للصرف على الأسرى والشهداء”.

وتابع أن النظام السياسي والسلطة الفلسطينية وقفوا وقفة عز أمام كل هذه الشروط والاملاءات الأوروبية، موضحاً أن فلسطين خلال السنتين الماضيتين عانت الكثير بسبب عدم صرف أموال الموازنة الأوروبية خاصة قطاعي المستشفيات وموردي الأدوية.

وختم الأتيرة تصريحه: “الغالبية العظمى من موازنة الاتحاد الأوروبي للسنوات الأربع ستذهب للمشاريع والمستشفيات خاصة التي تقع في مدينة القدس وباقي مشافي فلسطين، وقد تذهب بعض الأموال نحو سداد بعض الديون المتراكمة على السلطة”.

والجدير بالذكر، أن الاتحاد الأوروبي قرر اليوم الاثنين، الإفراج عن أموال فلسطين، وصرف المساعدات المالية وذلك دون أي شروط.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار