اعتقال الشابة التي وضعت القنبلة في شارع الاستقلال بتركيا وتكشف عن مصدر تلقيها أوامر التنفيذ


أعلن وزير الداخلية التركي سليمان صويلو أن القوات الأمنية اعتقلت الشخص الذي وضع القنبلة في شارع الاستقلال باسطنبول، ما أدى للانفجار الذي أودى بحياة 6 أشخاص وإصابة 82.وقال صويلو في تصريحات اليوم الاثنين: “تقديراتنا هي أن التعليمات لتنفيذ الهجوم جاءت من مدينة كوباني/عين العرب، بالشمال السوري، وأن المنفذ أتى من مدينة عفرين في ريف حلب الشمالي”.

وهذا يعني أن أصابع الاتهام موجه نحو حزب العمال الكردستاني (PKK) ووحدات حماية الشعب الكردية (YPG)، اللذان يصنفان كمنظمات إرهابية في تركيا.وأكد وزير الداخلية التركي على أن منظمي ومرتكبي الانفجار سيتلقون ردا قاسيا، مشيرا إلى أن تركيا لم تواجه مثل هذا الهجوم الإرهابي منذ حوالي 6 سنوات.

وأعلن صويلو أن 50 من 82 مصابا في انفجار اسطنبول خرجوا من المستشفيات، حيث قال للصحفيين “في الوقت الحالي تم تسريح 50 من بين 82 ضحية”.ووقع الانفجار بعد ظهر يوم الأحد في شارع استقلال السياحي وسط اسطنبول. وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن مقتل 6 أشخاص.فيما أعلن نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي في وقت لاحق عن إصابة 82 شخصا، وأشار إلى أن سلطات البلاد اعتبرت الانفجار في اسطنبول هجوما إرهابيا ارتكبته امرأة.ونشر الأمن التركي صورة المشتبه بتنفيذها الهجوم الدامي، حيث ظهرت وهي تمشي وسط الشارع مرتدية بنطالا بألوان عسكرية وتضع حجابا على رأسها.

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار