ملثم مسلح بمسدس يقتحم مدرسة اقرأ في النقب ويثير الذعر والخوف

 


تسود أجواء من القلق مدرسة اقرأ ببلدة اللقية، بعد قيام ملثم مسلّح بمسدس حرم المدرسة، وإثارة موجة من الذعر والخوف في حرم المدرسة. 

وقد وصلت إلى المدرسة قوة من شرطة العياروت-بلدات وفتحت تحقيقا في الحادثة الخطيرة، كما أكدت مصادر خاصة.

ويفيد مراسلنا نقلا عن مصادر خاصة، أنّ مسلحا دخل المدرسة وهو يحمل مسدسا. وروى بعض الطلاب أنه “أطلق النار” إلا ان ذلك لم يتم التاكد منه، ولكن الطلاب – بينهم من سيقدم امتحان البجروت الشهر القادم، ولى هاربا من المؤسسة التعليمية.

وكانت وزارة التعليم اختارت المربية أسماء الصانع لإدارة المدرسة الثانوية خلفا للمربي موسى الصانع الذي تقاعد من سلك التعليم. 

ويبدو أن هذا الاختيار لم يرُق للبعض، حيث وقعت الأسبوع الماضي عمليات اطلاق نار خارج المدرسة، ما أدى إلى فوضى عارمة وفرار الطلاب والمعلمين.

وتعرضت المدرسة مطلع العام الدراسي لعملية إضرام نار مقصودة.

ويدرس في المدرسة الشاملة نحو ألف طالب ويبلغ عدد أعضاء الهيئة التدريسية نحو مئة.

ويقول الأهل الذين لا علاقة لهم بالمشاكل على الإدارة، إنهم يتخوفون من ضياع مستقبل أولادهم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار