اقتحام قرية أبو تلول وإلصاق أوامر بهدم ستة بيوت في النقب


اقتحمت الشرطة مع مفتشي “سلطة أراضي إسرائيل”، اليوم الاثنين، عرب أبو سبيلة بقرية أبو تلول في النقب، وقامت بلصق أوامر هدم على ستة بيوت. وقال شهود عيان لمراسلنا: إنّ قوات مدججة من الشرطة قامت باقتحام القرية، وأغلقت منافذها ومن ثمّ قام مفتشو سلطة الأراضي بلصق أوامر هدم على بيوت.

 وقال حرب أبوسبيلة، أحد الناشطين في القرية، في حديث لمراسلنا: “إنّ البيوت التي تمّ لصق أوامر هدم عليها شُيّدت قبل أكثر من عشر سنوات – وهي أربعة منازل ومعرشان”. كما طالب ناشطون في الحراك الجماهيري أعضاء الكنيست العرب، بالعمل فورا من أجل وقف الملاحقات لبيوت الأهل في النقب. وقال أحد الناشطين: “الوضع لا يبشر بخير ويجب علينا أن نقوم بتنظيم أنفسنا”.

وتتعرض منطقة عرب أبو سبيلة إلى تضييق مستمر وممنهج من قبل السلطات الإسرائيلية. وقد شهدت القرية اقتحامًا في فبراير/ شباط الماضي حيث قامت قوات كبيرة من الشرطة بإجراء تفتيش فيها. وشهد عرب أبو سبيلة يوم 24 تشرين الثاني/ نوفمبر 2021، حملة مداهمة شملت إنزال قوات خاصة بطائرة مروحية واعتلاء أفراد من الشرطة لأسطح البيوت، خلال عملية جاءت وفقما كشف لاحقا أنها من أجل التصوير.

وتعاني منطقة النقب من تضييقات ممنهجة وتحديدًا في منطقة النقع من قبل السلطات الإسرائيلية وعلى رأسها ما تسمى “الكيرن كييمت ليسرائيل” (كاكال)، التي أقدمت على تجريف مساحات واسعة من الأراضي في القرى مسلوبة الاعتراف من بينها سعوة والرويس تمهيدا لتشجيرها ومصادرة الأراضي، وفي أعقاب ذلك وقعت مواجهات بين الأهالي وعناصر الشرطة أدت إلى حملة اعتقالات خلال التصدي لعمليات التجريف. و”الككال” من بين المؤسسات القائمة على تشييد مستوطنة جديدة – “عير أوفوت” – في منطقة العربة الوسطى، والتي تمّ رسميا الإعلان عنها بدخول 50 عائلة يهودية إليها الخميس الماضي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار