الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تخشى إلغاء السلطة الفلسطينية للتنسيق الأمني

السلطه الفلسطينيه

تخشى الأجهزة الأمنية الإسرائيلية من أن تقوم السلطة الفلسطينية بإلغاء أو تقليص التنسيق الأمني ​​مع إسرائيل، وذلك بعد توجه السلطة إلى محكمة العدل الدولية للحصول على فتوى بشأن الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينيّة.

وقال مصدر أمني لهيئة البث الإسرائيلية “كان”: “إن إلغاء التنسيق الأمني قبل نحو عام ونصف العام في أعقاب صفقة القرن أدى الى تعميق التنسيق بين حركتي حماس والجهاد الإسلامي وزيادة نفوذهما في الضفة الغربية.

وأضاف المصدر للقناة أن أجهزة الأمن الإسرائيلية تعتبر التنسيق الأمني ​​المستمر مع السلطة الفلسطينية “في غاية الأهمية، على الرغم من ضعف سيطرتها في بعض المناطق في الضفة الغربية، وخاصة في جنين ونابلس، لكن وجود السلطة الفلسطينية عامل يسهم في الاستقرار ومهم في منع حدوث حالة من الفوضى خاصة في ظل الظروف الحالية”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار