“علماء فلسطين” تدعو لمقاطعة السويد رداً على حرق نسخة من القرآن الكريم

 

دعت رابطة علماء فلسطين المسلمين في جميع أماكن تواجدهم إلى مقاطعة السويد إن لم تقدم الاعتذار عن سماحها لزعيم حزب متطرف بحرق نسخة من المصحف الشريف أمام السفارة التركية في العاصمة ستوكهولم.

وقالت الرابطة في بيان اليوم الأحد:” ندعو دولة السويد التي سمحت بهذا الفعل الشنيع لتقديم الاعتذار للمسلمين جميعاً، وإن لم تعتذر عن هذا الحدث الفظيع؛ فإننا ندعو المسلمين في كافة أماكن تواجدهم إلى مقاطعة السويد وبضائعها وسحب سفراء الدول منها”. وأضاف البيان “لقد تابعنا أمس السبت سماح السلطات السويدية لزعيم حزب الخط المتشدد الدانماركي اليميني المتطرف/ راسموس بالودان، بحرق نسخة من المصحف الشريف أمام مبنى السفارة التركية في العاصمة السويدية ستوكهولم”.

وأشارت إلى تكرار “هذا المتطرف أعمال استفزازية بحرق نسخ من القرآن الكريم في مختلف مدن الدانمارك منذ أعوام. ” وأكدت الرابطة أن “هذا الفعل البشع الذي يمس كتاب الله العظيم هو استفزاز لمشاعر المسلمين في جميع أنحاء العالم”، ويعتبر عدواناً سافراً على عقيدتهم. وشددت على أن “من شأن هذا السلوك المتطرف نشر الكراهية وإيجاد بيئة خصبة للتشدد وردة الفعل التي لا يحمد عقباها”.

وبينت أن هذا العمل الخبيث لا يعد “من باب حرية الرأي، وإنما هو اعتداء صارخ على عقيدة الأمة الإسلامية”. وطالبت الرابطة، العلماء والشعوب الإسلامية للتصدي بكل حزم لهذه الاعتداءات العنصرية المشينة التي تهدف للنيل من عقيدة المسلمين ومقدساتهم. كما دعت المجتمع الدولي لتحمّل مسؤولياته لوقف مثل هذه الأعمال المستنكرة، ونبذ كافة أشكال الكراهية والتطرف ومحاسبة مرتكبيها. المصدر / فلسطين أون لاين

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار