الإمارات تدعو نتنياهو وهرتسوغ للمشاركة بمؤتمر المناخ في نوفمبر

إسحق هرتسوغ

دعت الإمارات رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، والرئيس، يتسحاق هرتسوغ، إلى المشاركة في مؤتمر الأطراف حول المناخ، الذي سيعقَد في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، في دبي.

جاء ذلك بحسب ما أفادت هيئة البث الإسرائيلية العامة (“كان 11”)، مساء الإثنين.

ووُجهت الدعوة من قِبل سفير الإمارات في إسرائيل، لكن لم يُعرف بعد من سيحضر المؤتمر لتمثيل إسرائيل، نتنياهو أم هرتسوغ.

وكان نتنياهو قد ادعى في الرابع من الشهر الماضي في بيان صدرعن مكتبه، أنه اتفق مع رئيس الإمارات، محمد بن زايد، “على مواصلة الحوار في لقاء ثنائي يعقد قريبا”، فيما لم يتحدث بيان إماراتي صدر حينها، عن أي “لقاء قريب”.

وقالت الوكالة الرسمية الإماراتية إن بن زايد “تلقى اتصالا هاتفيًا من نتنياهو جرى خلاله بحث العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها بما يخدم المصالح المشتركة”، علما بأن نتنياهو كان قد زعم أن بن زايد هو من بادر للاتصال، و”هنأ نتنياهو وشعب إسرائيل بمناسبة عيد الفصح” اليهودي.

وفي آذار/ مارس الماضي، تراجعت الإمارات عن إتمام صفقة لشراء أنظمة “عسكرية حساسة” من إسرائيل، بسبب استياء أبو ظبي من تصريحات وسياسات وزراء تيار “الصهيونية الدينية” في حكومة بنيامين نتنياهو، بحسب ما أفادت القناة 12 الإسرائيلية حينها.

وأفادت القناة بأن الأنظمة العسكرية التي كانت الإمارات تعتزم شراءها من إسرائيل تعتبر “خاصة وحساسة وتخضع للرقابة العسكرية إذ يحظر النشر حولها”، وأفادت بأن القرار الإماراتي يأتي بسبب سياسات الحكومة الإسرائيلية.

وذكر التقرير أن الإمارات مستاءة من سلوك وتصريحات وزير المالية الإسرائيلي، بتسلئيل سموتريتش، ووزير الأمن القومي، إيتمار بن غفير؛ بما في ذلك اقتحام الأخير للأقصى، وتصريحات الأول حول إرهاب المستوطنين في بلدة حوارة.

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار