قداس وجناز الأربعين راحة لنفس فيليب غنطوس ابن عكا


أقيم صباح اليوم في مدينة عكا في دير سانت جورج بكنيسة الروم الأرثوذكس مار جريس قداس وجناز الأربعين راحة لنفس الفقيد المأسوف على شبابه طيب الذكر المرحوم فيليب الياس غنطوس (ابو فؤاد) من مدينة عكا الذي توفي عن عمر ناهز (49 عاما).
يذكر ان المرحوم فيليب غنطوس عرف عنه محبته لعائله وأهل بيته وأهالي البلدة وتميز بروح فكاهية وأخلاق عالية، وقد قام بالكثير من التبرعات وبسخاء لأهل بلده مع رفضه الدائم بان يذكر اسمه.
ويعتبر فيليب غنطوس ابن الكشاف الذي ترعرع في نادي الكشاف الأرثوذكسي في عكا حيث كان من القياديين في السرية وقد ضحى من وقته تطوعا في خدمة الكشاف والعلم.












اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار