“الاتحاد العام للكتاب الفلسطينيين – الكرمل 48” ينظم محاضرة قانونية حول حرية التعبير في ظل الحرب

“الاتحاد العام للكتاب الفلسطينيين – الكرمل 48” ينظم محاضرة قانونية حول حرية التعبير في ظل الحرب

اللجنة الاعلامية –

بادر “الاتحاد العام للكتاب الفلسطينيين – الكرمل 48” إلى عقد لقاء لأعضائه، استضاف خلاله في مقره في شفاعمرو، مساء يوم الأربعاء 22/11/2023 المحامي د. حسن جبارين، المدير العام لمركز “عدالة” القانوني وذلك في محاضرة حول “حدود حرية التعبير في ظل الحرب”. افتتح اللقاء وأداره المحامي الكاتب سعيد نفاع، الأمين العام لاتحاد الكتاب، وحضره عدد من أعضاء الاتحاد من المثلث والكرمل والجليل.

في بداية محاضرته نوه جبارين إلى الأحداث المفصلية التي مرّ بها “المواطنون العرب” في اسرائيل وخاصة يوم الأرض و”انتفاضة القدس والأقصى” و”انتفاضة أيار” وصولا إلى الحرب الأخيرة، مؤكدا أن ما نشهده حاليا يمثل القمة في ملاحقة “المواطنين العرب” وحالة لم يحدث لها مثيل. وقدم جبارين أمثلة حول الاتهامات التي توجه لعدد من “المواطنين العرب”، في أعقاب ما دونوه في صفحاتهم على الفيسبوك، لم تحمل الجديد عما كان في السابق، والقضاة يتجاوبون مع طلبات الشرطة بتمديد الاعتقال مؤكدين أن ما كان قبل 7 أكتوبر ليس كما هو بعده.

وتحدث جبارين عن جهود المحامين ومركز “عدالة” في تفنيد ادعاءات الشرطة، منوها إلى النجاح الذي حققوه في 120 ملف اتهام. وتطرق جبارين إلى ما يواجهه طلاب ومحاضرو الجامعات العرب الذين يقدمون لمحاكم تأديبية داخلية لم يسبق لها مثيلا، مما يصعب الدفاع عن الطلاب ولم ينجح الدفاع إلا في 40% من الحالات، وأكد بأن الطلاب العرب يخشون العودة إلى الجامعة لمواصلة تعليمهم، وهذه الخشية تنسحب على المحاضرين كذلك.

بعد المحاضرة وجه عدد كبير من المشاركين في طرح الأسئلة والملاحظات التي عقب عليها المحاضر. وأكد المحامي حسن جبارين على دور الكتاب والشعراء في هذه الأزمة، وخاصة في لعب دور ثقافي احتجاجي، ودعا أعضاء الاتحاد لأخذ دورهم في تقديم التفسير الرمزي لكتابات المتهمين بحيث يزيل عنهم تهمة “التحريض والتماثل مع تنظيم ارهابي”. 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار