وزير الخارجية البرتغالي، جواو كرافينيو: “طرد شعب غزة من القطاع لن يكون حلاً بل سيزيد الوضع سوءاً”

دنيا الوطن
أكد وزير الخارجية البرتغالي، جواو كرافينيو، أمس السبت، على دعم بلاده لحل الدولتين، مشدداً على رفض تهجير أهالي غزة من أرضهم.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك في عمان مع وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، ووزيرة الخارجية السلوفينية تانيا فايون.
وأوضح الوزير البرتغالي بأن الضفة الغربية وغزة وحدة جغرافية واحدة، مبيناً أن “طرد شعب غزة من القطاع لن يكون حلا بل سيزيد الوضع سوءاً”.
في السياق، أكد الصفدي أن هذا العام يعتبر الأكثر دموية بالنسبة للفلسطينيين منذ أكثر من 10 أعوام، وفق ما نقلت قناة (المملكة).
وأضاف لى أن مقاطعة إسرائيل لاجتماع الاتحاد من أجل المتوسط في مدينة برشلونة يعود لها، مشددا على أن هنالك هجمة من إسرائيل على كل من يختلف معهم ويطالب بوقف إطلاق النار في قطاع غزة.
ولفت إلى أن اسرائيل لا تريد الاستماع ولكن يجب أن تواجه مسؤولية جرائم الحرب المرتكبة في غزة وهي ضمن المصطلح القانوني “الإبادة الجماعية”.

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار