شاب فرنسي غاضب من الحرب الإسرائيلية على غزة يطعن شخصين في باريس

الشرطة الفرنسية

قام شخص غاضب من الحرب على غزة بطعن شخص حتى الموت وأصاب آخر في باريس يوم السبت، قبل أن يتم القبض عليه.

وقال وزير الداخلية الفرنسي، جيرالد دارمانين، إن المشتبه به الذي طعن رجلا حتى الموت وأصاب اثنين آخرين في وسط باريس قال للشرطة إنه “قلق بشأن الوضع في غزة” خلال التحقيق معه بعد اعتقاله.

ووفقا لمسؤولي الشرطة، فإن المهاجم مواطن فرنسي، من مواليد عام 1997، وهو “معروف بأنه إسلامي متطرف ويعاني من اضطرابات نفسية”. وقالت المصادر أيضا إن الشخصين اللذين هاجمهما المشتبه به بمطرقة، كانوا سائحين، وأن الضحية ألماني.

وأوضح مكتب المدعي العام في باريس، أنه تم فتح تحقيق في “جريمة قتل والشروع بالقتل”.

 

استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار