المطالبة ببناء مدرسة قريبة من تجمع السكان العرب في عكا


عممت الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة في عكا، ظهر اليوم، بياناً طالبت فيه ببناء مدرسة ابتدائية جديدة بالقرب من تجمع السكان العرب في عكا الجديدة، بالاضافة الى ايجاد حل سريع وفوري للدخول والخروج من تجمع المدارس العربية ومنع الخطر الدائم على الطلاب. كما طالب البيان باجراء ترميمات سريعة وفورية لروضات الاطفال قبل موسم الشتاء.
وفي حديث لمراسل موقع عكانت مع عضو البلدية عن الجبهة احمد عودة، قال: “هذا البيان ليس موجهاً لطرف بعينه وانما هو موجه لجميع الجهات ذات الصلة، لتقوم بواجبها والعمل على حل هذا الموضوع. حيث بات يشكل التوجه الى المدرسة عبئاً كبيرا على الطلاب وعلى الاهالي على حد سواء. والسير لمسافات كبيرة للوصول الى المدرسة، بالاضافة الى الحاجة الملحة لبناء مدرسة جديدة حيث ان عدد الطلاب يتجاوز في داخل الصفوف العدد المسموح به حسب القانون. ناهيك عن المخاطر التي يتعرض لها الطلاب على الطريق من والى المدرسة”.
هذا وعقب نائب رئيس البلدية المحامي ادهم جمل قائلا: “للاسف الشديد احمد لم يزور المدارس العربية منذ فترة طويلة ولذلك هو لا يعلم شيء بالتطور الكبير الذي حصل في المدارس العربية من ناحية بناء مباني وافتتاح مختبرات ومكاتب مدرسية محوسبة ولم يرى التطورات والتصليحات الكبيرة التي نقوم بها بالمدارس العربية”.
وكذلك التصليحات الجذرية والتغييرات الجارية في رياض الأطفال التابعة للوسط العربي بما في ذلك تطوير الساحات الخارجية.
وقد تم ترميم كامل لمركز الاثراء الذي يخدم رياض الاطفال العرب في المدينة والذي بلغ تكلفته 400000 ش.ج ، وعلى ما يبدو فان السيد أحمد عودة ليس على علم بهذا المشروع ايضا .
بالنسبة لبناء مدرسة عربية جديدة فان عودة يعرف وهذا ما كان التدوال عليه في جلسة البلدية الاخيرة انه يوجد اتصالات مكثفة ومتقدمة بين بلدية عكا ووزارة المعارف لفتح مدرسة ابتدائية ثالثة ولكنه على ما يبدو اراد ان يقطف الثمار قبل أوانها بطريقة توزيع المناشير لانه فنان في توزيع الكلام الذي لا يغني عن الجوع.
اتمنى له ان يكف عن الكلام ويبدأ بالعمل بما فيه مصلحت بلدنا ويمكنه التعامل معنا متى شاء، فوظيفة عضو البلدية العمل على تحقيق المطالب وليس الكلام فقط.













اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار