الحركة الاسلامية في مدينة عكا تطلق مشروع الأضاحي العكي


الحركة الاسلامية في مدينة عكا واللجنة العكية لللأعمال الخيرية تطلق مشروع الأضاحي العكي والذي يسعى الى تخفيف من العبء الإقتصادي المُلقى على كاهل الأرباب الأسر الفقيرة ، الذين لا يستطيعون توفير الطعام لأسرهم ، والأضحية سُنة مؤكدة للقادر عليها فيضحي الإنسان عن نفسه وأهل بيته.
الشيخ محمد سالم رئيس الحركه الاسلامية الجنوبية في مدينة عكا تحدث عن المشروع قائلا : “بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة السلام على سيدنا محمد أشرف المُرسلين ، وعلى اله وصحبه وعلى من صار على دربه وولاه إلى يوم الدين ، بدايةً نسأل الله سبحانه وتعالى على أن يُعيد علينا هذه المناسبة العظيمة ، وهي عيد الأضحى المبارك ، وقد عمّ الأمنُ والأمان والسلام فوق ربوع بلادنا الحبيبة ، ولا سيما أن هذا العيد له رونق خاص في قلوب المسلمين حيث أن العشرات بل المئات الألوف المُألفة من ينحرون بدماء الأضاحي تأكيداً لسنة رسولنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم.
هذه الدماء تُرغ من أجل الله تعبيرًا وتأكيدًا على أن المسلم أخو المسلم تعبيرًا وتأكيدًا على أن المسلمين في جميع أنحاء العالم هم جسد واحد، وهم قوة واحدة ، وهم إرادة واحدة ، في هذه المناسبة العطرة يقف حجاج بيت الله الحرام ، واقفين مُلبين على جبل الرحمة جبل عرفات ( لبيك اللهم لبيك ، لبيك لا شريك لك ) ، في هذه الأيام يُباهي الله سبحانه وتعالى ملائكته الكرام ، ليقول ( إشهدوا يا ملائكتي أني قد غفرت لهم ) ، فهنيئًا لمن دعا وصلى وقام في هذه الأيام المباركة ، تأكيدًا لسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم”

الشيخ سالم : “هو المشروع الأول من نوعه في مدينة عكا”

وأضاف الشيخ محمد سالم : “مشروع الأضاحي العكي ، هو المشروع الأول من نوعه في مدينة عكا ، ويخدم أهلنا في مدينة عكا ، نتيجة للأوضاع السيئة الصعب التي تُعاني منها مدينتنا عكا الحبيبة ، فارتأينا بأن نكون أول المُعلنين عن هذا العمل الجبّار ، ولا سيما ونحن على مدار أربع سنوات نوزع اللحوم على أهلنا وفقرائنا في مدينة عكا.
يهدف هذا المشروع إلى خلق مجتمع عصامي عكي ذاتي ، لكي نُؤكد لأهلنا في مدينة عكا كما قال حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم ( خيركم خيركم لأهله وأنا أخيركم لأهلي ) ، فهذا المشروع ضخم يحتاج من أهل الخير في مدينة عكا وغير مدينة عكا ، لدعم هذا المشروع الجبّار ألا وهو مشروع الأضاحي العكي ، والتي ترعاه الحركة الإسلامية في مدينة عكا القديمة”.

الشيخ سالم : “نتوجه عبر موقع عكانت الموّقر إلى دعمنا إقتصاديًا وماديًا ومعنويًا”

وتابع : “من هنا نتوجه عبر موقعكم الموّقر إلى دعمنا إقتصاديًا وماديًا ومعنويًا لهذا المشروع الجبّار لا سيما وأن الالاف في مدينة عكا بل الفقراء ، يحتاجون إلى هذه الأضاحي والذين يُعانون من وضع إقتصادي صعب جدًا للغاية ، فنشد على أيدي الجميع كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم ( البار في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه ) ، وقال النبي الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ( المسلم أخو المسلم كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضًا ) ، فكلنا إخوة وكلنا مسلمون مؤمنون متحابون.
يهدف هذا المشروع إلى إدخال أكبر عدد ممكن من اللحوم إلى جميع الفقراء في مدينة عكا القديمة ، فهنيئًا لمن ساهم ويُساهم في هذا المشروع الجبّار ، ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يكون في ميزان حسناتهم ، بارك الله فيكم ، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار