نتنياهو يعلن الاستعداد لهجوم واسع ضد حزب الله بعد إصابة 10 إسرائيليين يوم امس

بيبي نتنياهو

 

في وقت سابق، قالت إذاعة الجيش الإسرائيلي إن الحكومة سمحت لقوات الجيش بزيادة عدد المجندين الاحتياطيين من 300 ألف إلى 350 ألفا استعدادا للقتال في الشمال، في إشارة إلى جبهة لبنان.

كما ذكرت هيئة البث الإسرائيلية أن الجيش ينتظر قرارا من الحكومة لجعل المواجهة مع حزب الله ساحة لحرب رئيسية، تشمل عملية برية، وتحويل الحرب على غزة إلى “ساحة معارك ثانوية”.

لكن المراسل العسكري في هيئة البث الإسرائيلية، إيتاي بلومنتال، قال في منشور على منصة إكس، الأربعاء “يقول الجيش الإسرائيلي إن الزيادة في حصة الاحتياط التي سيتم عرضها على الحكومة لا تتعلق بالشمال (مع لبنان) وإن قرار زيادة الحصة بمقدار 50 ألفا لأن النشاط في رفح يستهلك عددا أكبر من الأفراد عما كان مخططا له مسبقا”.

كما نقلت صحيفة إسرائيل اليوم عن الجيش الإسرائيلي أن زيادة حصة الاحتياطي من 300 ألفا إلى 350 ألفا لا علاقة لها بالاستعدادات للشمال، بل بسبب إطالة العملية في رفح جنوبي قطاع غزة.

وكان رئيس أركان الجيش الإسرائيلي هرتسي هاليفي قال، خلال جولة أمس على الحدود مع لبنان، إن إسرائيل باتت قريبة من نقطة الحسم فيما يتعلق بالتعامل مع التصعيد على جبهة لبنان.

وفي السياق ذاته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن الوضع في الشمال لن يستمر وسنعيد السكان سالمين إلى منازلهم.

وأضاف نتنياهو أن إسرائيل مستعدة للقيام بعملية عسكرية قوية في الشمال، وذلك في تصريحات له خلال جولة في كريات شمونة والمناطق الحدودية مع لبنان رفقة عدد من كبار قادة الجيش في القيادة الشمالية.

كما نقلت صحيفة إسرائيل اليوم عن وزير الثقافة والرياضة الإسرائيلي ميكي زوهار قوله إنه حان الوقت للكف عن المماطلة وشن هجوم قوي واستباقي على حزب الله.

المصدر : الجزيرة + وكالات
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ akkanet.net@gmail.com
استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007. يرجى ارسال ملاحظات لـ akkanet.net@gmail.com
جديد الأخبار