عكا… الناشط الاجتماعي والسياسي منير قزموز: هل هناك مخطط مخفي لتهويد حي وولفسون؟

 

#عكانت

عكا: وصل الى موقع عكانت عدة صور تم التقاطها لاعلانات تم تعليقها على مداخل الابنية في حي وولفسون بمدينة عكا، تدعوا السكان الى بيع منازلها لاحد مكانب الوساطة (تڤوخ).

وقد اعرب السكان من تخوفهم ان يكون وراء هذا المكتب المستثمرون اليهود بهدف اخراج السكان العرب من الحي بعد ان تحول الى احد احياء عكا الجديدة للعرب بشكل كامل تقريبا، حيث نزح عن الحي اليهود وهم السكان الاوائل في هذا الحي مع قلة من العرب كانوا قبل اكثر من اربعين عام.

وقال احد السكان لمراسل عكانت المستثمرون اليهود او من وظفوه لهذه المهمة لم يكتفوا بتعليق المنشورات على مداخل الابنية بل يقومون بقرع الابواب ويسألون اذا كنا نرغب ببيع منازلنا لهم بمبلغ نقدا وعدا مما يثير تخوفنا، ومن وراء برنامج لنهجير هذا ؟

مراسل عكانت اتصل برقم الهاتف الموجود على الاعلان للاستفسار عنه فكان الرقم لاحد مكاتب الوساطة (تفوخ) وهو معني بشراء المنازل بهذا الحي لمستثمرين يهود والسبب هو كما يدعون، هو تحويل المنزل عند شرائه الى منزلين لطلاب الجامعات، وعند الاستفسار عن المبلغ الذي مستعدون ان يدفعوه مقابل البيت عرض على مبلغ عادي جدا اي سعر الشراء الآن للبيت ورفض شراء البيت مني بمبلغ زائد.

الناشط السياسي والاجتماع منير قزموز أعرب عن تخوفه، وسيتابع الموضوع ويحذر سكان الحي من هؤلاء المستثمرين خوفا من مخطط تهويد الحي مستقبلا لاحياء الكنيس اليهودي في الحي العربي والسيطرة على الحي وطمس طابعه العربي، كما فعلوا في حي المعاليق بالبلدة القديمة بعد ان افرغوه من سكانه العرب جميعا، وقد نشرنا عنه قبل عدة سنوات….

هذا ويذكر ان عضو البلدية السابق احمد عوده كتب على صفحته بالفيس بوك محذرا السكان من خطورة هذا الهجوم على حي وولفسون من قبل المستثمرين اليهود بهدف تغيير صبغته العربية وتساءل لماذا في هذا الاوان؟.

 

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار