عكا… افتتاح المخيمات الصيفية المجانية للمراكز الجماهيرية- أسوار عكا بقرابة 1000 طالب نهاريا… انفجار سيارة دون وقوع اصابات المطران عطا الله حنا: ان السلام بدون تحقيق العدالة هو استسلام والفلسطينيون ليسوا دعاة استسلام مصر… مصرع امرأه إثر تعرضهما لهجوم سمكة قرش أثناء ممارستهما السباحة عكا… ملعب كرة القدم بجانب السور الشرقي قديما (هل تعرفون الشباب؟) عكا…. اعلان عن إجراءات جديدة لتنظيم حركة السير في البلده القديمة عكا… البلدية تقيم حفلا مميزا مع محبوب الاطفال عمو صابر استشهاد الشاب كامل علاونة متأثرًا بإصابته برصاص الاحتلال في جنين الناصرة… ضبط سائق يقود تحت تأثير المخدرات قصة تكنولوجيا التصوير الفوري كيف اختفت وعادت مع الجيل الجديد؟ كفركنا…اعتقال 28 شابًا بشبهة الضلوع بشجار عائلي عنيف تخلله اطلاق نار بسبب سمكة قرش… سيدة نمساوية تموت رعبا في البحر الأحمر رئيس صندوق الاستثمارات الروسي: الركود في الاقتصاد الأمريكي قد بدأ الفيلم الجديد “حياة في ظلّ الموت”، للمخرج بلال يوسف، يشترك في مهرجان القُدس الدّوليّ للسّينما السلطة الفلسطينيه توافق على تسليم الرصاصة التي قتلت شيرين أبو عاقلة لأمريكا معاصر بركان تفوز بميداليتين ذهبيتين مرموقتين كجزء من المنافسة السنوية للنبيذ لعام 2022 صحيفة يديعوت: السعودية قد تسمح للطائرات الإسرائيلية بالتحليق في أجوائها حزب الله يكشف سبب إرساله ثلاث طائرات مسيرّة عند حقل كاريش حارس املاك الغائبين في انتظار “تسوية الحقوق العقارية” في القدس المحتلة لابيد في خطابه الأول يوجه رسالًة تحذيريًة لحزب الله وإيران وحماس

عكا: الشاعر الفلسطيني جورج متي ابن مدينة عكا

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

 

#عكانت

عكا: جورج متّى (1872 – 1925)، شاعر فلسطيني.

ولد الشاعر جورج متري أيوب متى في مدينة عكا عام 1872، عربي أصل، وتشير بعض المصادر خطأ بأنه من أصل يوناني.

تلقى جورج دراسته الابتدائية بالمدرسة ألأرثوذكسية في مدينته عكا ، والثانوية في “كلية الشباب ” بالقدس. مال إلى الأدب فشجعه أستاذه نخله زريق وقدم له كل المساعدة. قرض الشعر في عدة أبواب، إلا أن أكثره في الغزل، كما وأجاد عدة لغات كالعربية، اليونانية، التركية، الفرنسية والإنجليزية. حفظ دواوين كثيرة كالمتنبي وابن الفارض وآخرون.

سافر إلى دمشق، وأصدر فيها مجلة أدبية شهرية اسمها “الشمس” بمشاركة الأستاذ جورج سمعان، صدر العدد الأول منها في 15 حزيران 1900م، وتوقفت عن الصدور بعد عام واحد. عمل في الخط الحديد بدمشق لبضع سنين، ثم ذهب إلى القدس ليعلم معلماً للعربية في مدرسة المصلبة لمدة سبع سنين، ثم عينه البطريرك دميانوس الأول سكرتيراً خاصاً وترجماناً في البطريركية الأرثوذكسية بالقدس، ونشر قصائد ومقطوعات من نظمه في مجلة النفائس.
عن لسان ابنة عمه “اليانور فانغل متى” المقيمة اليوم في سيدني بأستراليا (29/3/2014) التي تعدت عقدها ال 70 والتي عاصرت فترة الشاعر ابن عمها تقول بأنه كان شاعرا “مُفوّهاً ” تحكي هذه الواقعة:
عندما تم تعيين الشريف حسين أميرا على مكة والحجاز عام 1908 قام وفد من وجهاء فلسطين بالسفر إلى الأردن لمبايعته وكان الشاعر جورج متى من ضمن هذا الوفد. في حفل المبايعة قال الشاعر جورج متى بالشريف حسين قصيدة عصماء 172 بيتا طرب لها الشريف حتى أنه أمره قائلا: “أعدها أيها الشاعر الألمعي”.
كان من ضمن الحضور معروف النشاشيبي فانتفض الاخير احتجاجا قائلا: “ألمعي، لكنه عيسوي (مسيحي)، كان بالأحرى أن يكنى بدين محمد “. تتابع اليانور، لم يعره الشريف حسين انتباها وتجاهل قوله بل طالب من جورج بإعادة ألقاء القصيدة وفعلا تم ذلك وعندها قام الشريف بإعطاء جورج نياشين فخرية من الدرجة ألأولى. تقول أليانور بأنه أصيب بالتيفوس في ألطريق العودة إلى عكا ومات في طبريا ودفن في عكا في 15 كانون أول 1925 كما هو محفور على شاهد قبره في المقبرة المسيحية الكبيرة في عكا.
تؤكد اليانور بأن آل متى العكيين هم عرب مسيحيون أرثوذكس أقحاح أبا عن جد، والذي حصل بأن بعض رجال آل متى تزوجوا في نهاية الفترة العثمانية، سبب أو للآخر بنساء من أصل يوناني على سبيل المثال والد الشاعر اسمه “قصطندي متى” تزوج من Epathia Marrossy ، من عائلات أثينا المرموقة. وسمي بعض اولادهم بأسماء يونانية كما يحدث في الزواج المختلط وهكذا اختلطت ألأسماء اليونانية بالأسماء العربية وأصبح السامع والقارئ يشتم بأن العائلة هي من أصل يوناني (كما هو مذكور خطأ في معجم البابطين) وهو ما تنفيه ابنة عمه اليانور نفيا قاطعا.

 

مراجع
عرفان أبو حمد، “أعلام من أرض السلام” – شركة الأبحاث العلمية والعملية – جامعة حيفا 1979.

محمد عمر حمادة، موسوعة أعلام فلسطين في القرن العشرين، سوريا،2000

طلعت سقيرق، دليل فلسطين- دار الفرقد – دمشق

عادل منّاع، أعلام فلسطين في أواخر العهد العثماني – جمعية الدراسات العربية – القدس 1986.

يعقوب العوادات (البدوي الملثم) : من أعلام الفكر والأدب في فلسطين، جمعيّة عمال المطابع التعاونية، عمّان، 1976. وصدرت الطبعة الثانية عن وكالة التوزيع الأردنية، عمان، 1987.

الدوريات: مجلة الاديب (البيروتية) ،عدد حزيران 1966.

[معجم البابطين، http://www.almoajam.org/poet_details.php?id=1825]

 

 

 

 

 

 

 

 

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار