أطفال الروضات في عكا سيمثلون (شقة للإيجار) باللغتين العبرية والعربية

Share on whatsapp
Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on facebook

 

70 طفلاً يهوداً وعربا ً من روضة " ليلاخ" وروضة " حوحيت " سيمثلون في عكا يوم الجمعة القادم 29.6.12 في الكونسيرفطوريون البلدي مسرحية مشتركة باللغتين العبرية والعربية تعتمد على قصة " شقة للإيجار " للكاتبة ليئاه جولدبرغ . يدور الحديث عن مشروع خاص لبلدية عكا الذي يعمل بتشجيع من قبل رئيس بلدية عكا السيد شمعون لنكري بهدف تعزيز الحياة المشتركة في المدينة . حسب أقوال المخرجة المسرحية بلها ماس- أشروف ، وهي القائمة على المشروع والمبادرة له ، المسرح يحتوي على جميع أنواع الفنون ويعطي إمكانية للأطفال للتعبير عن أنفسهم بطرق مختلفة ومتنوعة .

الطريقة التي تعمل بموجبها ماس- أشروف هي طرح أسئلة تُطر خيال الأطفال وقدرة التفكير عندهم ، التعبير باللغة ن بالصوت ، بلغة الجسم وبالرسم .

ماس- أشروف: " الطريقة تعرض الطفل أمام أصدقائه في الروضة ، كل جواب على سؤال يلاقي الإصغاء والاحترام . إذا تعلم الأطفال الإصغاء كل واحد للثاني في المحيط القريب له ، فهم سيحترمون ويحسنون الإصغاء للآخر ، للغريب ، للمختلف "

أجوبة الأطفال على الأسئلة سُجلت من قبل مربيات الروضات وتعتبر بعد ذلك قاعدة وأساس للمسرحية .

مربية الأطفال استر الطمان من روضة " ليلاخ" وإلى جنبها ضاهر من روضة " حوحيت " اللتين اختيرتا للمشروع من قبل مدير التربية والتعليم في البلدية والمراقبة على روضات الأطفال في وزارة المعارف هما القائمتين على هذا العمل بمحبة وتقدير كبير للطريقة ، التي تثير التغيير المطلوب في الأطفال . وتقولان " أن الأطفال الذين لم يتحدثوا طيلة العام ، بدأوا بالتعبير عن رأيهم بصوت عالي ، من خلال تحسن ثقتهم بأنفسهم وقدرتهم على الحديث .

خلال اللقاءات بين أطفال الروضات يقومون بالرسم المشترك ، يعدون مسرحيات ويحضرون الزينة بتوجيه من المصممة ميرا جلبفيش – حايموبيتس ،وبمساعدة آبائهم وأمهاتهم .

جديد الأخبار