بريطانيا تصنف حماس منظمة إرهابية، إسرائيل ترحب و المقاومة الشعبية تستنكر

 

عمار ياسر – عكا للشؤون الاسرائيلية

أعلنت وزيرة الداخلية البريطانية بريتي باتيل، اليوم الجمعة، تصنيف حركة حماس بجناحيها العسكري والسياسي “تنظيمًا إرهابيًا”.

وبحسب قناة “كان” العبرية، قالت باتيل في بيان لها: إن “لدى حركة حماس مقدرة واسعة على الوصول الى أسلحة متطورة وقواعد تدريب”.

وأوضحت القناة، أنه من المقرر عرض القرار على البرلمان في لندن الأسبوع المقبل للمصادقة عليه.

من جانبه علّق المتحدث باسم حركة حماس فوزي برهوم على القرار البريطاني، قائلًا: إن “سياسة بريطانيا تتسم بالازدواجية”، ودعا مناصري الشعب الفلسطيني في بريطانيا وباقي الدول الأوروبية إلى إدانة القرار.

وفي السياق، لاقت الخطوة البريطانية ترحيبًا إسرائيليًا كبيرًا، حيث علّق رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت قائلًا: “أشكر رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لنية بلاده إدراج حماس على قائمة المنظمات الإرهابية في بريطانيا”.

من جهته اعتبر وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد أن قرار تصنيف حماس منظمة إرهابية هو “إنجاز لوزارة الخارجية وثمار للجهود المشتركة”.

كما رحب وزير الجيش الإسرائيلي بني غانتس بالخطوة البريطانية، قائلًا: إن “الحكومة البريطانية تنقل رسالة مهمة بعدم التسامح مطلقًا مع الإرهاب”، وفق تعبيره.

يُذكر أن بريطانيا اعتبرت حتى الآن الجناح العسكري لحماس منظمة غير قانونية، وفي حال تم وضع الجناح السياسي على قائمة الإرهاب أيضًا فإنه سيمنع إبداء التأييد للحركة أو رفع علمها أو عقد مؤتمرات من طرفها على أراضي المملكة.

وقالت حركة المقاومة الشعبية: إن “القرار البريطاني السافر والمستنكر هو تأكيد انحياز بريطانيا للعدو الصهيوني، وهي تضع نفسها في موقف معادي لشعبنا الفلسطيني منذ إعلان وعد بلفور الظالم”.

وأضافت الحركة: “لن يغير القرار من حقيقة الأمور أن بريطانيا متواطئة ضد شعبنا في تقديمها الدعم الكامل للكيان الصهيوني في حربه المتواصلة على أرض فلسطين، وكان الأولى على بريطانيا تقديم الاعتذار عن الجريمة التاريخية التي اقترفتها بحق قضية فلسطين، وتعويض المهجرين واللاجئين عن الخسائر الفادحة التي لحقت بهم جراء هذا القرار الظالم منذ ما يزيد عن مائة عام”.
وأوضحت أن حركة حماس جزء أصيل من شعبنا الفلسطيني ومن مقاومته الباسلة، واتهامها بالإرهاب من جانب بريطانيا، لن يفت في عضد شعبنا الساعي الى الخلاص من الاحتلال، وسنواصل مسيرتنا حتى تحقيق تطلعات شعبنا بالحرية والاستقلال.

وأكدت أن الارهاب الحقيقي هو ما يمارسه الاحتلال من قتل وتدمير وتشريد وانتهاك للحرمات وتدنيس للمقدسات.

 

 

 

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار