وزارة الصحة: 170 إصابة جديدة بـ أوميكرون ترفع الحصيلة إلى 341

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

 

أعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، تشخيص 170 إصابة مؤكدة جديدة بالمتحورة “أوميكرون”، ليرتفع عدد الإصابات المؤكدة بالمتحورة الجديدة من فيروس كورونا في إسرائيل إلى 341.

ولفتت الوزارة إلى أنّ هناك “اشتباهًا كبيرًا” في 807 إصابات محتملة أخرى بالمتحورة الجديدة، لم يتم الحصول على نتائج اختبار التسلسل الجيني بشأنها حتى الآن.

وأوضحت المعطيات الرسمية التي صدرت عن الوزارة مساء اليوم، أنه من بين الحالات الـ1,148 (المؤكدة والمشتبه بها)، هناك 528 حالة تظهر عليها أعراض المرض.

وأظهرت البيانات أن أكثر من نصف الحالات المؤكدة (246 حالة) سجلت لأشخاص تم تطعيمهم.

وسجلت 234 إصابة مؤكدة في أوساط العائدين من جنوب أفريقيا، وإنجلترا، وفرنسا، والولايات المتحدة، والإمارات، وهنغاريا، وإيطاليا، وناميبيا، تنزانيا، وألمانيا، والمغرب، وإسبانيا، وصربيا، وبلجيكا، وقبرص، وتركيا.

في حين انتقلت العدوى إلى 29 شخصا من جراء مخالطة عائدين من الخارج. وأصيب 66 شخصا بسبب تفشي الفيروس في البلاد؛ ولم تحدد الوزارة مصدر العدوى التي انتقلت إلى 12 مصابا مؤكدا بـ”أوميكرون”.

وفي وقت سابق، اليوم، صادق الكنيست على إضافة الولايات المتحدة إلى “القائمة الحمراء” لأكثر من خمسين دولة يمنع السفر إليها بسبب انتشار المتحوّرة أوميكرون.

كما صادقت لجنة الدستور والقانون والقضاء في الكنيست على حظر السفر إلى إيطاليا وبلجيكا وألمانيا والمجر والمغرب والبرتغال وكندا وسويسرا وتركيا اعتبارًا من منتصف ليل الثلاثاء – الأربعاء.

وستظل هذه القرارات سارية المفعول مع الدول الأخرى التي تشملها “القامة الحمراء:ـ حتى 29 كانون الأول/ ديسمبر الجاري.

ويطال حظر السفر إلى الولايات المتحدة المواطنين الإسرائيليين والمقيمين المزدوجي الجنسية.

وكانت بريطانيا والدنمارك وفرنسا وأيرلندا والنرويج وفنلندا والسويد والإمارات وجزء كبير من أفريقيا (50 دولة) مدرجة على هذه “القائمة الحمراء”.

يأتي ذلك فيما تستعد المستشفيات في أنحاء البلاد لمواجهة ارتفاع في انتشار فيروس كورونا وإعادة فتح أقسام كورونا فيها، في أعقاب الارتفاع الكبير في الإصاباتالذي يرجح حدوثه بسبب “أوميكرون”.

وبعث مدير عام وزارة الصحة الإسرائيلية، بروفيسور نحمان أش، أمس، رسالة إلى مديري المستشفيات وصناديق المرضى تحت عنوان “الاستعدادات لموجة خامسة”.

وكتب أش في الرسالة، التي كُشف فحواها اليوم، الثلاثاء، أنه “يتوقع انتشار الفيروس بنسب أعلى من الموجات السابقة. كما يتوقع انتشار الفيروس بشكل أكبر في الشتاء مما كان في السنتين الأخيرتين، وأن تزيد الأعباء على جهاز الصحة”.

وطلب أش من المستشفيات الاستعداد لاستيعاب مرضى كورونا في أقسام خاصة، وقال إنه “من أجل إزالة الشك، على جميع المستشفيات العامة أن تكون مستعدة بشكل فوري لتسرير مرضى في أقسام نشطة، وعليها فتح أقسام جديدة بمجرد وصول نسبة إشغال الأسرة إلى 80% “. وإلى جانب مطالب بحماية وتطعيم الطواقم الطبية ضد كورونا والإنفلونزا، طلب أش امتناع الطواقم الطبية عن المشاركة في مؤتمرات.وقال رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، أمس، الاثنين إن “القيود الصارمة على السفر كانت حاسمة مع بدء زيادة حالات الإصابة بأوميكرون الذي أصبح موجودًا في بلدنا بالفعل، بدءًا من الكنيست وانتهاء برياض الأطفال”.

وأشار إلى أن الأرقام “ما زالت غير مرتفعة، لكن يمكن الجزم بأن الموجة الخامسة بدأت”. كما حثّ المواطنين على تلقي اللقاح.

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار