كورونا.. تركيا ترخص لاستخدام لقاح محلي وفرنسا تتوقع إصابات هائلة ووزير ألماني يرى ضرورة لجرعة رابعة

أعطت تركيا ترخيصا طارئا لاستخدام لقاحها المحلي “توركوفاك” (Turkovac) المضاد لفيروس كورونا، وفي حين توقع وزير فرنسي تسجيل حصيلة صادمة من الإصابات بالفيروس في بلاده، رأى وزير ألماني أن هناك ضرورة لجرعة رابعة في ظل تفشي المتحور الجديد أوميكرون.

أعلن وزير الصحة التركي فخر الدين قوجة -اليوم الأربعاء- حصول لقاح توركوفاك -الذي طوره باحثون أتراك- على رخصة الاستخدام الطارئ.

وقال قوجة إن تركيا ستبدأ استخدام هذا اللقاح على نطاق واسع بداية من الأسبوع القادم.

ورحّب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم بهذا الإعلان، قائلا إنه يريد مشاركة اللقاح مع دول أخرى، وكان قد تعهد خلال القمة التركية الأفريقية في إسطنبول السبت الماضي بإرسال 15 مليون جرعة من اللقاحات المضادة لكورونا إلى أفريقيا.

والأحد الماضي، وصف عضو المجلس العلمي التركي البروفيسور أتيس كارا لقاح توركوفاك بأنه فعال جدا، موضحا أنه لم يُصَب أي من الأشخاص الذين تلقوا اللقاح التركي بأعراض حادة تستدعي دخول المستشفى أو العناية المركزة.

ووفقا لبيانات وزارة الصحة التركية، تلقى أكثر من 82% من الأتراك فوق 18 عاما جرعتي لقاح على الأقل.

أعداد هائلة من الإصابات

وفي أوروبا التي تسجل بعض دولها موجة جديدة من فيروس كورونا وسط تفش متسارع للمتحور الجديد أوميكرون، بلومبيرغ: سجلت بريطانيا اليوم أكثر من 100 ألف إصابة بالفيروس في يوم واحد لأول مرة خلال الجائحة.

وتبحث بريطانيا فرض قيود على التجمعات خلال أعياد الميلاد، في حين يعارض البريطانيون الإغلاق الشامل. وسجلت بريطانيا أعدادا قياسية بواقع 90 ألف إصابة لمدة 3 أيام متتالية.

وفي السياق، صادقت بلدية لندن على إلغاء الاحتفالات التي كانت مقررة في رأس السنة، كما أفرجت حكومة بوريس جونسون عن مساعدة بأكثر من مليار دولار للشركات الأكثر تضررا من تبعات تفشي المتحور أوميكرون.

وفي فرنسا، كشف وزير الصحة أوليفييه فيران اليوم عن حصيلة يومية صادمة للإصابات، متوقعا تسجيل 100 ألف إصابة جديدة يوميا بكورونا خلال الأيام القليلة القادمة.

وقال فيران إن المتحور أوميكرون سيكون المتحور المهيمن في فرنسا خلال يناير/كانون الثاني المقبل.

وفي ألمانيا، قال وزير الصحة كارل لاوترباخ اليوم الأربعاء إن جرعة رابعة من لقاح كورونا ستكون ضرورية.

وأكد لاوترباخ أنه لم يعد من الممكن منع موجة خامسة من وباء كورونا، في ظل وجود متحور أوميكرون شديد العدوى.

وتأتي تصريحات الوزير الألماني في وقت تشهد فيه ألمانيا انتشارا حادا للوباء مع تسجيل ما بين 30 و50 ألف إصابة يوميا ومئات الوفيات، وتستعد السلطات الألمانية على غرار دول أوروبية أخرى لتشديد القيود في الأيام المقبلة.

وقد أعلن المستشار الألماني أولاف شولتز إجراءات صارمة للحد من الاتصال والاختلاط حتى بين من تلقوا اللقاح، وأقر إغلاق كافة النوادي والملاهي في جميع أرجاء ألمانيا.

وفي حين تعيش هولندا تحت الإغلاق الكامل منذ مطلع الأسبوع  جراء الانتشار السريع لمتحور أوميكرون، عقد رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز اجتماعا عن بعد مع رؤساء حكومات الأقاليم لدراسة الإجراءات الجديدة التي يمكن اتخاذها لمواجهة ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا.

أما الاتحاد الأوروبي، وفي محاولة لتشجيع تلقي الجرعة المعززة، فأعلن أنه سيحد من صلاحية شهادة التلقيح الكاملة الخاصة بكورونا إلى 9 أشهر بدلا من 12 شهرا.

وفي إسرائيل، أقرت الحكومة جرعة رابعة من اللقاح المضاد لكورونا لكل من تخطت أعمارهم 60 عاما وللطواقم الطبية، وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت أعلن في وقت سابق بدء الموجة الخامسة من الوباء.

 

إجراءات بايدن

وفي الولايات المتحدة التي بات المتحور أوميكرون يشكل نحو 75% من مجمل الإصابات بكورونا، دعا الرئيس جو بايدن الأميركيين إلى عدم الهلع، واستبعد فرض إغلاق عام.

وأعلن بايدن عن توزيع 500 مليون فحص مجاني واستدعاء كوادر طبية من الجيش إذا لزم الأمر لزيادة القدرة على التطعيم.

حجر صحي بالصين

أما في الصين، فقد فرضت السلطات اليوم الأربعاء حجرا صحيا على مدينة شيآن (شمالي البلاد) بسبب ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا.

وطلبت السلطات من سكان المدينة البالغ عددهم 13 مليونا البقاء في منازلهم، ويسمح لشخص واحد فقط من كل أسرة بالخروج للتسوق كل يومين.

ويأتي هذا الإجراء قبل أسابيع من دورة الألعاب الأولمبية الشتوية المقررة في بكين فبراير/شباط المقبل.

طفرات أوميكرون

وبمرور الوقت تتكشف الطفرات المميزة للمتحور أوميكرون عن متحورات كورونا السابقة.

وقد توصل فريق من الباحثين بجامعة “بريتش كولومبيا” في كندا إلى أن أوميكرون لديه طفرات متعددة تتيح له الالتحام بالخلايا البشرية بصورة أكثر فعالية من المتحورات الأخرى لفيروس كورونا.

وخلص الباحثون إلى أن هذا المتحور -الذي رصد لأول مرة في جنوب أفريقيا الشهر الماضي- لديه قدرة أكبر على مقاومة جزيئات النظام المناعي مقارنة بالمتحورات الأخرى.

وقال كبير الباحثين في جامعة بريتش كولومبيا إن كلا من قدرة متحور أوميكرون المتزايدة للالتحام وقدرته على التهرب من الأجسام المضادة تعدان من العوامل المرجحة لسرعة انتشاره.

المصدر : الجزيرة + وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار