الجيش الإسرائيلي يغير التعليمات ويسمح لجنوده بأخذ السلاح للمنزل

عكا للشؤون الاسرائيلية

سمح الجيش الإسرائيلي لجنود السرايا في الذراع البرية بالذهاب في عطلة نهاية الأسبوع وبحوزتهم أسلحتهم على غير العادة بعد اتخاذ قرار مسبق بمنع ذلك.

ويأتي قرار قيادة الجيش بجهود من منظمة النظرية العسكرية، على الرغم من خشية الجيش من اللصوص الذي يهاجمون منازل الجنود لسرقة سلاحهم.

وذكرت القناة 7 العبرية أن المنظمة تحثتت مع قادة كبار في جيش الدفاع الإسرائيلي وعرفتهم على المشكلة والضرر الذي يلحق بمعنويات الجنود لعدم أخذهم أسلحتهم معه.

وأوضحت أنه تم تغيير التعليمات في الذراع البرية، على الرغم من قرار قيادة قاعدة التدريب الحازم لكل المقاتلين والضباط بالمغادرة إلى منازلهم في إجازات نهاية الأسبوع دون أسلحتهم الشخصية.

ونوهت القناة العبرية أن قسم العمليات في هيئة أركان الجيش قد أصدر وثيقة تحمل تنبيهًا غير عاديا لجميع الوحدات فيما يتعلق بأمن الأسلحة النارية في المنازل بعد معلومات عن نوايا تعرضها للسرقة.وأشارت القيادة العليا للجيش في الوثيقة إلى نية عناصر إجرامية القيام بمحاولات اقتحام منازل الجنود بهدف سرقة أسلحة في جميع أنحاء البلاد.

بالإضافة إلى ذلك، صدرت تعليمات بضرورة مغادرة الجنود منازلهم بالسلاح.

وأفادت منظمة النظرية العسكرية أن القرار يأتي في ظل الوضع الأمني ​​في الضفة الغربية والقدس وأجزاء أخرى من المنطقة.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار