قرار جديد بمثابة سابقة قضائية في العنف الخطير بين الأزواج

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

أصدرت محكمة الصلح في عكا نهاية هذا الأسبوع قرارا قضائيا يدين احد سكان القرى الشمالية بالتعنيف والتهديد الخطيرين بحق زوجته واحدى أبنائهما وذلك بعد ان قدمت زوجته شكوى ضده لدى الشرطة ادعت فيها انه قام بتعنيفها في مناسبات عدة وعديدة منذ ان اقترنا قبل حوالي 20 عام, وفي الآونة الأخيرة على وجه التحديد قام بالهجوم عليها وبإيذائها ومن ثم بالتهديد بإشعال بيتهما السكني, وبالعودة اليه رغم وجود قرار قضائي يمنعه من ذلك بعد ان اطلق سراحه بشروط مقيده احداها عدم الرجوع الى البيت  لفترة زمنية محددة, مما دعا النيابة العامة بتقديم لائحة اتهام ضده باتهامين خطيرين منفصلين تحت بنود 192, 379, 382(ب) من قانون العقوبات من عام 1977.

من جهته انكر المتهم بواسطة محاميه د. سلمان خير جميع التهم التي انسبت اليه جملةً وتفصيلًا مما جعل المحكمة بتعيين جلسة اثباتات بهذا الخصوص, حيث قاما الطرفان في بدايتها بإبرام صفقة ادعاء يلتزم المتهم من خلالها بالتراجع من الانكار وبالاعتراف بلائحة الاتهام المعدلة الموحدة ومن ثم يقوم كل منهما بادعاءات حرة امام المحكمة, مما حدا بالنيابة العامة بطلب الحبس الفعلي ضد المتهم لغاية 8 اشهر بالإضافة الى حبس مع وقف التنفيذ, سيما وان المتهم لم يرسل لإعطاء تقرير بحقه من خدمة الاختبار والمراقبة ( שירות המבחן ) ولم يستعيد تأهيله ( לא שוקם ) , الا ان المحكمة اخذت بأقوال محامية واكتفت بإصدار حكم مخفف جدا بحقه من الحبس مع وقف التنفيذ فقط, مما يجعل هذا القرار بمثابة سابقة قانونية في قضايا العنف الخطيرة بين الأزواج وبين أبناء العائلة. 

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار