شذرات من رياض الهوى… شعر: الدكتور منير توما

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

شذرات من رياض الهوى

شعر : الدكتور منير توما

كفرياسيف

ممشوقةَ القوامِ ، زيدي تألُّقًا وشبابا

جودي بِبَسْمةٍ وضّاءةٍ تُعيدُ إليَّ الصوابا

وتَنَسَّمِي عطرًا من شفاهٍ تتمنّى جوابا

وكوني سيّدةً جريئةً لا تشكو الرهابا

فأنتِ رائعةٌ في السباقِ تُحسنينَ الإيابا

بَشّرينا بعودةٍ خلّاقةٍ تكشفينَ عنها النقابا

لا تتأخري فأنا في شوقٍ لألمسَ منكِ الإهابا

معشوقتي كُنتِ وما زلتِ تصعدينَ الهضابا

ترسمينَ لوحاتِ الهوى وتكملينَ في الفنِّ النصابا

فهنيئًا لكِ حينَ ألقاكِ رشيقةً تمتطين الرِكابا

ولا تضِلّين في الفيافي ، تجتازينَ رمالًا وسرابا .

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار