عطا الله حنا: اطفال فلسطين، آلام واحزان وحرمان والى متى سوف يستمر كل هذا

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

 

القدس –

قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم بأن اطفال فلسطين كما هو حال كل ابناء شعبنا انما يعيشون في حالة الالام والاحزان والحرمان ويحق لنا ان نتساءل مع كل المتسائلين الى متى سوف يستمر هذا الظلم .
الى متى سيستمر الاحتلال وارتكاب الجرائم بحق شعبنا ، الى متى سيبقى ما تتعرض له مدينة القدس والحصار الظالم على اهلنا في غزة ، الى متى سيتم استهداف شريحة الاطفال في فلسطين المحرومة من ممارسة طفولتها مثل باقي اطفال العالم .
يحق للفلسطينيين جميعا وخاصة شريحة الاطفال المنهكة والمتألمة والمعانية بأن تنعم بحياة افضل والفلسطينيون يتوقون اولا وقبل كل شيء للحرية فالحرية ليست سلعة معروضة في مزاد علني للمقايضة والتنازل فالمطلب الاساسي للفلسطينيين هو الحرية والحرية تعني بالنسبة الينا انهاء الاحتلال وتحقيق امنيات وتطلعات وثوابت شعبنا.
ارفعوا الظلم عن شعبنا الفلسطيني فالقدس واحيائها والفلسطينيون جميعا يعانون من المظالم في كافة تفاصيل حياتهم .
فالقضية الفلسطينية هي قضية حق وعدالة ونتمنى من كافة الاحرار في عالمنا بأن يلتفتوا الى هذه القضية ويناصرونها .

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار