لمناسبة يوم المرأة: شركة تنوفا تختار د. ميرا شلح عبود كامرأة ملهمة ستظهر ميرا على كرتون حليب تنوفا بإصدار محدود

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

لمناسبة يوم المرأةشركة تنوفا تختار د. ميرا شلح عبود كامرأة ملهمة

ستظهر ميرا على كرتون حليب تنوفا بإصدار محدود

تنوفا ، الشركة الغذائية الرائدة ، تقوم في خطوة فريدة من نوعها قبيل يوم المرأة، حيث تطلق إصدارًا محدودًا من علب كرتون ” حليب تنوفا” تضم 8 شخصيات مصورة من القادة الملهمين والرائدين في مجالهم الذين صنعوا التاريخ ومهدوا الطريق منهم لمتابعة.

ومن بين النساء اللواتي سيظهرن على علب الحليب: الدكتورة ميرا شلح عبود من مدينة شفاعمرو وهي اول عربية تحصل على الدكتوراه في علوم الحاسوب منذ 2017.

د. ميرا شلح عبود، من النساء العربيات المُلهمات، تفوقت وامتازت منذ أيام المدرسة، وقد تم اختيارها بجيل 15 عاما للدراسة في مشروع “اتجار – تحدي” للطلاب المتوفقين. حصلت على لقب اول في علوم  الحاسوب في جامعة حيفا وهي في سن التاسعة عشر اي بعد انهاء المدرسة بسنة, ثم اختارت دراسة اللقب الثاني في المعهد التطبيقي ” التخنيون” في مجال  علوم الحاسوب وقد بدأت بإجراء الابحاث واختارت مرشد وعملت معه بمجال الهندسة المحوسبة, ومنذ وقتها هي تعمل على ابحاث عديدة، وخلال اللقب الثاني اختيرت لإتمام اللقب الثالث وقد حصلت عليه عند بلوغها 25 عاما. واستمرت ابحاثها  في جامعة ستانفورد في الولايات المتحدة ضمن عملها على “بوست دكتور” . وهي اليوم تعمل بمجالات التصميم بمساعدة  الحاسوب وجرافيك الحاسوب وعلى ستارتاب خاص بها في مجال البيوتي-تك.

النساء قادرات

وعن المسيرة القصيرة والانجازات الكبيرة تقول د. ميرا شلح ” وضعت نصب عيني منذ أيام المدرسة ان اتسلح بالعلم والمعرفة وان لا صعاب في هذه المسيرة التي لن تعرف حدودا، كان الدعم الاول من البيت والمدرسة، وأنا فخورة بالتقدم المجتمعي الذي نعيشه من الوعي لاهمية العلم وعدم الاكتفاء في محطة واحدة، استمرارية البحث عن العلم والتطور الاخلاقي هو سلاحنا الاهم لبناء مجتمع سليم ومتطور وناجع”، واضافت ” فخورة باختياري من قبل شركة تنوفا كملهمة للنساء، اننا كنساء قادرات دائما على تحقيق انجازات نصبو اليها في كافة المجالات، وهذه هي رسالتي للنساء بالسعي لتحقيق الاهداف وترك بصمة وانجازات تسطر تاريخ جديد متين بقوة المرأة العلمية”.

. وفقًا لمايشال بتسر، مديرة قسم التسويق في قسم الحليب: “تنوفا بيت، وضعت نصب اعينها قيم العائلة، لقد اخترنا أن نعطي مكانة بارزة هذا العام وتكريم النساء في البلاد الرائدات في مختلف المجالات، التي كانت الأولى في مجالها ومهدت الطريق للعديد من الفتيات والنساء. ستحتوي علب الحليب على شخصيات مصورة للقيادة الرائدة عندما كن فتيات مع اقتباس من حلمهن. “بما أن علب الحليب موجودة في كل بيت في البلاد، فإننا نأمل في إثارة حوار وثيق وملهم بين آباء الأولاد والبنات.”

تكمّل هذه الخطوة “وقت العائلة  لتنوفا، والتي زودت الآباء بمجموعة متنوعة من المحاضرات المجانية من قبل أفضل الخبراء في مجالات الأبوة والأمومة والأسرة ، والتي شارك فيها مئات الآلاف من الزبائن.

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار