براءةُ أغنيةٍ طفولية… شعر: الدكتور منير توما

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

براءةُ أغنيةٍ طفولية

شعر : الدكتور منير توما

كفرياسيف

سَمِعْتُ طفلًا يُغَنّي أُغنيةً حزينةً

فاستعدتُ في ذاكرتي عصفورًا

يَتَموَّج على فَنَن ٍ

وفي نغماتِ لحنهِ بكاءٌ

يتركُ في قلبي غصّاتٍ وغصّاتْ

تذكرني ببؤس ٍ إراهُ في عيونِ أطفالٍ أبرياءْ

يقاسونَ أعتى عناءْ

وهم لا يدرونَ أيَّ مصير ٍ

ينتظِرُ مَنْ كُتِبَ عليهم الشقاءْ

في عالمٍ أصبحتِ الرحمةُ فيهِ

في أدنى أولويات البقاءْ

فيا ليتَ الإنسانَ يعي

أنَّ اللهَ شاهِدٌ

على ما يفعلَهُ الظالمونَ

دونَ خَجَل ٍ أو استحياءْ

فنحنُ نعيشُ في دُنيا

أرادها الربُّ لنا

أن تكونَ نفوسُنا

كالأطفالِ في النقاءْ

ولكنْ هيهاتَ أن نعودَ

الى لُغةٍ نتقاسمُ فيها الحُبَّ

ونزرعُ في حروفِ كلماتِها

معاني الخيرِ والصفاءْ

عندَ كُلِّ صباح ٍ .. وكُلِّ مساءْ .

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار