عملية جراحية لجبر كُسر بالعامود الفقريّ

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

أدت عملية جراحية لحقن الإسمنت البيولوجيّ والتي أجراها د. ليؤور ماروممدير خدمة العامود الفقريّ بقسم جراحة العظام التابع للمركز الطبيّ بادهبوريا، مستخدمًا طريقة الاقتحام المجهريّ، الى تحسّن كبير بحالة مريضة.

كانت س. البالغة من العمر 74 عامًا ومن سكان طبريا، تعاني من آلام شديدة في القسم السُفلي من الظهر. خضعت المريضة للعلاج في قسم إعادة التأهيل للشيخوخة في المركز الطبيّ باده – بوريا، في إطار إعادة التأهيل المطلوبة بعد عملية جراحية في الورك. الا أنه وبسبب آلام شديدة في الظهر لم يُحرز أي تقدّم بعملية إعادة التأهيل.

ويُشير د. ليؤور ماروم – مدير خدمة العامود الفقريّ في قسم جراحة العظام أن “الطبيب المُعالِج في قسم إعادة التأهيل للشيخوخة وجّه المريضة س. لاجراء فحص تصوير مقطعيّ محوسب CT، حيث اكتشف كُسر انضغاطيّ مُعتبر بالفقرة L3 من العامود الفقريّ. بناء على هذه المستجدات، اخترنا علاجًا هو عبارة عن عملية حقن اسمنت بيولوجيّ. من حسنات هذا الاجراء الذي يتم بتخدير موضعيّ، بواسطة جرح جراحيّ صغير لا يتعدى 3 ميليمترات، نُدخل عبره وتحت متابعة ورقابة بالتصوير الاشعاعي رنتجن، أنبوبًا الى الفقرة المعنيّة وعمليًا نملأ الكُسر بمادة حشوة أكريليك لجبر الكُسر”.

بعد يومين استعادت س. عافيتها وعادت لتواصل عملية إعادة التاهيل في قسم إعادة التأهيل للشيخوخة، وباتت تشعر أفضل بكثير، وباتت تتمكن من الجلوس والاستلقاء على الظهر. من جانبه، يلخّص د. ماروم “من حالة استلقاء على السرير وعدم قدرة على الحراك، باتت س. تجلس اليوم بقواها الذاتية وقد تلاشت آلام الظهر إلى حدٍ كبير. إنها أول مرة نُجري هذا الاجراء، والذي يشكّل حلًا مُمتازًا، لكونه يستخدم الجرح الصغير ويضمن التعافي السريع”.

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار