المغار… استنكار واسع بعد الاعتداء على مسجد النهضة

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

 

أعرب أهالي الحي الشمالي في مدينة المغار، وإمام وأعضاء لجنة الأوقاف في مسجد النهضة في الحي ، اعربوا عن رفضهم واستنكارهم للاعتداء على المسجد من قبل مجهولون

وقال الشيخ ماجد سلامة: “في ساعات الليل ، قام مجهولون وبالاعتداء على المسجد، وتحطيم شبابيك المسجد، وعند صلاة الفجر علمنا بالاعتداء ،فاخبرنا الشرطة بالأمر، وبدورها باشرت الشرطة بالتحقيق في ملابسات الحادثة”.
وأضاف الشيخ ماجد سلامة: “ان أهالي المغار من مختلف الطوائف يستنكرون مثل هذه الاعتداءات التي يمكن ان تعطل النسيج الاجتماعي في البلدة، ونحن دائما يجب ان نكون على قدر المسؤولية وان ان نوعي الناس، وان شاء الله ان تنتهي الأمور بسلام”.

واكد الشيخ ماجد سلامة خلال حديثه لقناة هلا: “ان مجتمعنا بحاجة لأن يتولى العقلاء المسؤولية في أي حدث يحدث هنا او هناك”.
واختتم حديثه قائلا: “إننا نؤكد على ضرورة الحفاظ على النسيج الاجتماعي في البلدة، لن الاعتداء على بيوت العبادة سواء مسجد او كنيسة او كنيس هو امر لا يمكن السكوت عنه، ونأمل أن تلقي الشرطة القبض على الجناة”.

وجاء في بيان صادر عن إمام واعضاء لجنة الأوقاف في مسجد النهضة، وأهالي الحي الشمالي: ” نعلن عن رفضنا  واستنكارنا الشديدين للاعتداء الهمجي والبربري على المسجد بما في ذلك باحاته وممتلكاته وحرمته. حيث قامت مجموعة وفي جنح الظلام والناس نيام بالإعتداء السافر على المسجد المذكور اعلاه وقاموا برمي الحجارة على شبابيكه مما ادى الى كسرها وخرابها مخلفين وراءهم خرابا ووصمة عار على جبين كل انسان سوي متزن يتخلق بأخلاق الدين وقيم الانسان”.
وأضاف البيان: “ان هذا الإعتداء المقيت، هو اعتداء عنصري وخطير، ونعتبره اعتداء على كافة اهالي البلدة وليس فقط على أهالي الحي الشمالي. إدارة المسجد وكبار أهالي الحي تواجدوا منذ الساعات الاولى في موقع الجريمة النكراء والمستنكرة، وطالبت الشرطة بالتحقيق الجدي والمكثف للوصول الى الجناة المجرمين الذين لا يمتُّون للإنسانية بصله، واعتقالهم وتقديمهم للمحكمة من اجل وضع حد لهذه الاعتداءات العنصرية ومنع تكرار مثل هذه الاعتداءات على كافة دور العبادة في البلدة”.

وتابع البيان: “وإننا إذ نطالب البلدية برئيسها واعضائها المحترمين بعقد جلسة طارئة لبحث الاعتداء العنصري والهمجي هذا، ودراسة الخطوات اللازمة من اجل مواجهة هذه الاعتداءات العنصرية الجبانة مستقبلا والحد منها. ثم إننا نطلب من كل العقلاء في البلدة رجالا ونساءا، شيوخا وشبابا، أخذ موقعهم وممارسة مسؤوليتهم اتجاه بلدتهم الكريمة للحفاظ على كرامة الإنسان وحقه بالعيش الكريم ثم الحفاظ على نسيجها الإجتماعي الذي يضرب فيه المثل بين سائر البلدان”.
واختتم البيان: “كما ونؤكد موقفنا الواضح والذي من خلاله ندين ونستنكر الإعتداءات الآثمة على الناس العزل والمدنيين، والتي تودي الى خسارة فادحة وضحايا أبرياء. كما اننا نرسل تعازينا الحارة الممزوجة بالأخوة الصادقة إلى اهليهم أيا كانو عربا ويهودا كحد سواء”. إلى هنا نص البيان.

 

 

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار