استشهاد فلسطينية برصاص الجيش الاسرائيلي بادعاء محاولة طعن جنود

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

أعلنت مصادر فلسطينية عن استشهاد شابة فلسطينية تبلغ من العمر نحو 40 عامًا وهي أم لستة أطفال من سكان بيت لحم برصاص الجيش الاسرائيلي، بادعاء محاولتها طعن جنود قرب بلدة حوسان. علمًا أنّ الشابة لم تشكّل خطرًا فعليًا على الجنود ولم تحمل سكينًا أو أي سلاح آخر.

وقالت مصادر إسرائيلية إنّ مشتبه قامت بمحاولة تنفيذ عملية طعن جنود إسرائيليين في بلدة حوسان بالقرب من بيتار عيليت، حيث أقدم الجنود على إطلاق الرصاص على شابة فلسطينية وإصابتها بجراح، كما ورد.

لاحقًا، أفادت مصادر فلسطينية أنّ:”السيدة المصابة هي غادة ابراهيم علي سبيتان من سكّان بيت لحم وقد أقرت وفاتها في المشفى الحكومي في بيت جالا متأثرة باصابتها بعد قدانها كميات كبيرة من الدم”، كما ورد.

من جانبها قال الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي أنّ:”سيدة اقتربت بشكل مثير للشبهات من قوات الجيش العاملة قرب حوسان وعندها طلبت منها القوات التوقف لكنها لم تنصع للتعليمات وعندها تم اطلاق الرصاص على الجزء السفلي من الجسم وتمّ تقديم العلاج الأولي لها في المكان ثم نقلت للعلاج في المشفى والتحقيقات جارية”، كما ورد من الجيش الاسرائيلي.

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار