الشاباك يعلن عن كشف محاولة إيرانية لتجنيد عملاء في إسرائيل عبر مواقع التواصل

ايران

أعلن جهاز الأمن العام الاسرائيلي (الشاباك)، الاثنين، الكشف عن شبكة إيران ية حاولت تجنيد عملاء في اسرائيل عبر مواقع التواصل الاجتماعي بداعي جمع المعلومات والاستهداف، بحسب الشاباك.

وقال الشاباك أن محاولات تجنيد العملاء كانت تتم من خلال حساب مزيف في فيسبوك تحت اسم “سارة بوبي” قدم صاحبه نفسه على انه شابة يهودية وتملك شركات في اسرائيل، لينجح بإستقطاب الاف “الأصدقاء” في وقت قصير ووصل الأمر ان تنتقل المحادثات الى تطبيق واتساب وتبادل أرقام.

ووفق الشاباك، فإن صاحب الحساب المزيف كان يدعي أنه يعمل لصالح الشاباك لجمع معلومات عن اسرائيليين ذات صلة ممكنة بالاستخبارات الايرانية، وكان يطلب جمع معلومات عن شخصيات اسرائيلية وفحص مدى جهوزية الوكلاء المس بهؤلاء الشخصيات، ذلك بالضغط عليهم والاغراء بمنح الاف الدولارات لهم.

واشار الى أنه حاول استغلال حتى الحرب في أوكرانيا من خلال الدفع بنشر لافتات شوارع في اسرائيل ضد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بهدف الإضرار والنيل من العلاقات الروسية الاسرائيلية، بحسب ما ذُكر.

وذكر الشاباك أن هذه ليست الحادثة الوحيدة أو الاولى، وكانت هناك محاولات عديدة في الاشهر الأخيرة لتجنيد اسرائيليين للعمل لصالح جهات ايرانية بغية الاستهداف بشتى الطرق ومنها تحت غطاء الأعمال الحرة والدفع للإنتقام من رجال أعمال على شكل خلاف عمل أو تصفية حسابات على أنها شخصية أو استغلال المشاعر والمس بالمثليين، وفق الشاباك.

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار