واللا: إسقاط مسيرة أخرى لحزب الله كانت متجهة نحو منصة “كاريش” اصابة شاب باطلاق نار واعتقال مشتبهين في ام الفحم مقال في فورين أفيرز: ماذا لو لجأ بوتين لاستخدام السلاح النووي؟ متنفَّس عبرَ القضبان (62)… حسن عبادي لابيد: لا أستبعد عقد لقاء مع أبو مازن عكا… مركز التدعيم الجماهيري يختتم مهرجان كرة القدم تجمعنا الرابع لعام 2022 سلطة المعابر… توقعات بمرور 100 الف مواطن لسيناء عكا تستعد لاستقبال عشرات الآلاف من الزائرين في عيد الاضحى المبارك استقالة 450 من عناصر الشرطة الإسرائيلية منذ بداية العام الجاري اعتقال 4 مشتبهات بالاعتداء على شابة وسرقة أغراض من منزلها يوم دراسي بعنوان “نحو إرشاد إكلينيكي في إعداد المعلمين” في كليّة سخنين الأكاديمية لتأهيل المعلمين تقديم لائحة اتّهام لشاب من شفاعمرو بمحاولة قتل فتى في الناصرة قبل شهرين نحتفل في بالاغان – באלגן عكا… اللاعب العكي وليد درويش يوقع لثلاثة مواسم في اتحاد أبناء سخنين عكا… بوابة البر قديما بجانب شاطئ العرب عكا… افتتاح نادي الشبيبة في المراكز الجماهيرية اسوار عكا عَلامَ الدَّمْعُ يا عيدُ وَالبُكا؟- شعر: محمود مرعي عَلامَ الدَّمْعُ يا عيدُ وَالبُكا؟- شعر: محمود مرعي تفاصيل اجتماع الرئيس عباس مع نظيره الجزائري تسجيل 13877 إصابة بفيروس كورونا بإسرائيل اليوم

بعد توجه رئيس بلدية ام الفحم: الجيش لن يقوم بتدريبات عسكرية في المدينه

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

 

قرر الجيش الإسرائيلي عدم دخول مدينة ام الفحم، لإجراء تدريب عسكري كان مخطط له في المدينة ام الفحم، والذي يأتي ضمن التدريب الذي أطلقه الجيش أمس الأول الاحد

تحت اسم ” مركبات النار”، وذلك بعد توجه رئيس بلدية أم الفحم سمير صبحي محاميد بطلب  الى وزير الأمن بيني غانتس، وطلب منه منع اجراء هذا التدريب في المدينة.
وكانت صحيفة ” يديعوت احرونوت ” قد ذكرت  ” أن الجنود الإسرائيليين سيتدربون على القتال مع حزب الله، في منطقة وادي عارة وأم الفحم “.
وكتب رئيس البلدية د. سمير محاميد في رسالة بعثها للوزير غانتس جاء فيها: “وصلنا ان الجيش ينوي اجراء تدريب بين الـ 22 والـ 26 من الشهر الجاري في أم الفحم. أنا، المجلس البلدي وسكان المدينة نرفض بشكل حازم هذا الأمر، وقد أبلغنا الجهات المختصة بالجيش بهذا الموقف”.

وذكرت الصحيفة ” أن التدريب يحاكي قتالا لأذرع متعددة في الجيش، في الجو، البر، والبحر وفي مجال ” السايبر ” على عدة جبهات، بهدف اعداد الجيش للحرب، بشكل خاص في منطقة الشمال، ومع جبهات أخرى في الضفة الغربية وقطاع غزة، وذلك في اطار استخلاص العبر من الحرب الأخيرة مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، التي تخللها مواجهات عنيفة في المدن المختلطة، بحيث يحاكي التدريب سيناريو اغلاق شوارع بشكل يعيق نقل القوات لجبهات القتال بالذات في منطقتي الشمال والجنوب “.

يذكر ان الجيش الإسرائيلي أجرى قبل نحو نصف عام تدريبا في أم الفحم، لكنه كان بوتيرة أصغر من التدريب المخطط له، وقد أثار هذا التدريب تذمرا في صفوف المدينة، لكنه ورغم ذلك تم تنفيذه كما مخطط له .
كما قال د. محاميد في رسالته للوزير غانتس :” منظر المدرعات العسكرية وهي تتنقل في شوارع المدينة وتحاكي القتال مع حزب الله يشكل مسا كبيرا بمشاعر السكان والمنطقة … انا كرئيس للبلدية أعمل كل ما بوسعي من أجل التعايش المشترك، وتحسين صورة المدينة وجودة الحياة فيها، وللأسف هذا التدريب يضر بهذه المساعي بشكل كبير “.
جدير بالذكر ان د. محاميد بعث بنسخة عن رسالته الى قائد أركان الجيش الإسرائيلي، آفي كوخافي، ولرئيس لجنة الخارجية والأمن البرلمانية عضو الكنيست رام بن براك.

 

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار