عطا الله حنا: ان عمليات تسوية الاراضي في القدس هي مخطط احتلالي لابتلاع المزيد من الاراضي الفلسطيني

المطران عطالله حنا

سيادة المطران عطا الله حنا : ” ان عمليات تسوية الاراضي في القدس انما تندرج في اطار مخطط احتلالي لابتلاع مزيد من الاراضي الفلسطيني من اجل توسيع المستوطنات ”

القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم بأن عمليات تسوية الاراضي في القدس وخاصة في عدد من احياء البلدة القديمة انما تعتبر تطورا دراماتيكيا خطيرا يهدف الى تكثيف ومضاعفة الاستيطان وكل المعطيات تشير وتؤكد بأن مسائل التسوية انما تستخدم لصالح المستوطنين ولتهميش الحضور الفلسطيني وقدرتهم على البقاء والصمود في المدينة المقدسة .
انه يتم استغلال موضوع تسوية الاراضي في القدس من اجل تسجيل اراض للمستوطنات او بهدف الاستيلاء على مزيد من الاراضي الفلسطينية في القدس الشرقية مما سيؤدي الى انشاء مستوطنات جديدة والمزيد من نزع ملكية الفلسطينيين لاراضيهم.
اننا نعرب عن شجبنا واستنكارنا ورفضنا لهذه الاجراءات الاحتلالية التي تأتي تحت غطاء قانوني ولكنها تندرج في اطار سرقة اراضي الفلسطينيين وتهميش حضورهم ونتمنى من المقدسيين جميعا ان يكونوا على قدر كبير من الوعي والمسؤولية في التعاطي مع هذا الملف الخطير كما ونطالب كافة الجهات الفلسطينية المعنية بضرورة التصدي لهذه الظاهرة الخطيرة التي تندرج في اطار سياسات الاحتلال في مدينة القدس .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار