اتحاد الصحفيين العرب يرفض التقرير الأميركي بشأن الشهيدة أبو عاقلة واللا: إسقاط مسيرة أخرى لحزب الله كانت متجهة نحو منصة “كاريش” اصابة شاب باطلاق نار واعتقال مشتبهين في ام الفحم مقال في فورين أفيرز: ماذا لو لجأ بوتين لاستخدام السلاح النووي؟ متنفَّس عبرَ القضبان (62)… حسن عبادي لابيد: لا أستبعد عقد لقاء مع أبو مازن عكا… مركز التدعيم الجماهيري يختتم مهرجان كرة القدم تجمعنا الرابع لعام 2022 سلطة المعابر… توقعات بمرور 100 الف مواطن لسيناء عكا تستعد لاستقبال عشرات الآلاف من الزائرين في عيد الاضحى المبارك استقالة 450 من عناصر الشرطة الإسرائيلية منذ بداية العام الجاري اعتقال 4 مشتبهات بالاعتداء على شابة وسرقة أغراض من منزلها يوم دراسي بعنوان “نحو إرشاد إكلينيكي في إعداد المعلمين” في كليّة سخنين الأكاديمية لتأهيل المعلمين تقديم لائحة اتّهام لشاب من شفاعمرو بمحاولة قتل فتى في الناصرة قبل شهرين نحتفل في بالاغان – באלגן عكا… اللاعب العكي وليد درويش يوقع لثلاثة مواسم في اتحاد أبناء سخنين عكا… بوابة البر قديما بجانب شاطئ العرب عكا… افتتاح نادي الشبيبة في المراكز الجماهيرية اسوار عكا عَلامَ الدَّمْعُ يا عيدُ وَالبُكا؟- شعر: محمود مرعي عَلامَ الدَّمْعُ يا عيدُ وَالبُكا؟- شعر: محمود مرعي تفاصيل اجتماع الرئيس عباس مع نظيره الجزائري

الشارع العكي يأمل ان يمر تزامن عيد الأضحى والغفران دون اي مناوشات

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

 

بعد ان تأكد ان الغفران والاضحى سيتزامنان في نفس اليوم، السبت الاول من الشهر القادم , ونظرا لحركة المسلمين في عكا وتسوقهم ومعايدة الاقارب، وهذا يتطلب احيانا السفر في السيارة وخاصة اولئك الذين يسكنون في مركز عكا وشمالها وفي احياء يقطنها اليهود..

مراسل عكانت تجول مؤخرا في عكا ليستمع الى المواطنين الذين يسكنون البلدة القديمة داخل الاسوار وخارجها، وليستذكر معهم احداث الغفران والمواجهات التي دارت بين الفريقين في غفران 2008 والتي ادت الى احراق العديد من السيارات والبيوت ، والسؤال هل سيمر هذا اليوم بسلام وامان كما وعد وجهاء وقياديو عكا عربا ويهودا؟!

الاعلامي المعروف زهير بهلول: “يجب ان نقول الحقيقة بعينها، وهذا التزامن خطير، تزامن الغفران والاضحى بنفس اليوم، لكن ما العمل هكذا هو قدر الله، ولماذا اقول ان التزامن خطير لان تداعيات الماضي ما زالت منقوشة في الذهن ، من احداث 2008، بالاضافة الى الحرب الاخيرة على غزة والتي اججت العنصرية من قبل اطراف يهودية،فهذا النأجيج ما زالت رائحته تفوح في الفضاء العكي،ومع ذلك اعتقد انه في حال تظافرت الجهود من كل الاطر ،شرطة وبلدية والقيادات الروحية فلربما يمر هذا اليوم بسلام ودون مشاكل”.. 

صالح عيسى قال لمراسلنا “لا ضمان ان يمر هذا اليوم بسلام ومن الممكن ان يفجر احدهم فتيل المواجهات لأي سبب من الاسباب، وكلي امل ان يمر هذا اليوم بسلام، لا احد يبحث ويريد المشاكل او الفتن لكن لا ضمان.

وقال كايد حجازي ” نعيش في عكا عربا ويهودا بأمان وسلام ، ونأمل ان يستمر العيش المشترك بيننا، الجميع استخلص العبر من احداث 2008 ولا اعتقد اننا سنعود للوراء .

وصرح الحاج عرابي عوف: “العيد للطرفين، ولكل طرف عقيدته واحتفاله الخاص في العيد، وقد علمت ان البلدية والشرطة احتاطتا من الامر جيدا ولا اعتقد ان احتكاكات او مواجهات ستندلع ثانية .

وقال جمال ظريف: “اعتقد ان هذا اليوم سيمر بسلام، لأن الناس تعلمت الدرس ، ومن جهة اخرى لن تسمح الشرطة بتكرار تلك الاحداث وستنتشر بقوات مكثفة.

ايهاب نجم: “لا شيئ مضمون كلي امل ان يمر هذا اليوم بسلام مع انه لا شيئ مضمون بتاتا”.

 

 

 

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار