غانتس: لم نقدم تعهدات بالإفراج عن السعدي وعواودة وسنواصل تصفية عناصر الجهاد الإسلامي

دنيا الوطن
قال وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس، إن حكومته لم تقدم تعهدات بالإفراج عن الأسيرين بسام السعدي وخليل عواودة، في إطار تفاهمات وقف إطلاق النار التي تم التوصل إليه مع حركة الجهاد الإسلامي برعاية مصرية.

ونقلت “يديعوت أحرنوت” عن غانتس مساء اليوم الثلاثاء، رفضه الكشف عما تعتزم سلطات الاحتلال القيام به بخصوص ملف الأسير المضرب عن الطعام منذ 150 يوما، خليل عواودة، والقيادي في الجهاد بسام السعدي، الذي اعتقلته قوات الاحتلال من مخيم جنين الأسبوع الماضي.

وأضاف غانتس “إن الحكومة الإسرائيلية ستواصل المناقشات مع الجانب المصري بهذا الشأن.

من جانب أخر، أكد غانتس أنه ليس هناك أي قيود على الجيش لمطاردة وتصفية عناصر الجهاد الإسلامي سواء في غزة أو الضفة حتى بعد وقف إطلاق النار.

 

 

guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار