عكا: توزيع الهويات لطبقة العواشر بمدرسة اورط على اسم حلمي الشافعي

 

نظمت مدرسة اورط على اسم حلمي الشافعي بعكا بالتنسيق مع مكتب الداخلية بعكا مشروع الهويات لطبقة العواشر على مدار ثلاثة اسابيع وفي يوم الاحد الموافق 25-1-2015 قام كلا من المعلمة سوزان زيدان مديرة بيت التواسع والعواشر والاستاذ ميلاد خليل مركز التربية الاجتماعية بجولة لصفوف طبقة العواشر وِقد شُرح للطلاب/ت معنى الهوية واهميتها في انها تنظيم مفاهيم الفرد ماهيته ومزاياه وهناك سمات شخصية للهوية منها ما يخص الفرد بشكل لا يقبل الجدل مثل الجنس-لون البشرة والطائفة ولكن هناك ميزات قابلة للاكتساب والتغيير مثل المهنة والدين والجنسية – كما تطرق الشرح الى ان الشخصية تعتبر مجمل الهويات التي يطورها الفرد في الادوار المختلفة التي يشغلها في الاطر الاجتماعية المختلفة لان جزءا كبيرا من الشخصية يبني الشخصية المكتسبة، فهناك بعض الاشخاص الذين يؤثرون مباشرة على تطور طبيعة الفرد في دائرة حياته، كما اوضح الشرح ان الهوية الشخصية هي بطاقة التعريف بالفرد وهي التي تقدمه للأخرين الذين يساعدون عل بلورتها بردود فعلهم، إذ يستوعب الفرد هذه الاشارات ويتبناها بحسب حاجاته ودوافعه، وشمل الشرح ايضا اهمية الهوية في نمو الوعي الاجتماعي والثقافي لدى الطلاب/ت في بداية جديدة في حياتهم كمواطنين لهم حقوق وعليهم واجبات تجاه المجتمع وكيفية معاملة الآخر ومردود هذه المعاملة وتبلور الشخصية في المجتمع.

وكانت هناك أسئلة ونقاش حول موضوع الهوية وتم توزيع الهويات على الطلاب/ت في اجواء هادئة، والمدرسة تقدم الشكر لمديرة قسم الهويات والجوازات سميرة ابو عقل على تعاونها في نجاح مشروع الهوية.

أشرف على الاعلام السيد محمد باب الله وعن التسويق المركزة إسلام زكور. 










guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار