ارتفاع عدد ضحايا القارب اللبناني الغارق قبالة ساحل طرطوس السورية إلى 90 شخصًا

 


كشف وزير الصحة السوري حسن الغباش، أن عدد ضحايا الزورق اللبناني الغارق قبالة ساحل محافظة طرطوس، وصل إلى 90 شخصا، بينما أصبح عدد الذين يتلقون العلاج في مشفى الباسل 14 شخصا، 2 منهم في العناية المشددة.

وأشار الغباش إلى أن عمليات البحث عن المفقودين مازالت جارية والكوادر الصحية على جاهزية تامة لافتا إلى أنه تمت الاستجابة والاستنفار في المحافظة ولا سيما في منظومة الإسعاف والطوارئ منذ اللحظات الأولى لتلقي بلاغ من ميناء جزيرة أرواد بوجود عدد من الأشخاص في عرض البحر، حسبما نقلت وكالة الأنباء السورية “سانا”.

ووفق أقوال الناجين فإن القارب انطلق من منطقة المنية في طرابلس شمال لبنان بقصد الهجرة إلى قبرص ويحمل أشخاصا من جنسيات عدة.

وفي وقت سابق من يوم السبت، أعلن الجيش اللبناني في بيان على موقعه الرسمي بأن مديرية المخابرات أوقفت مواطنا مشتبها بتورطه بإدارة شبكة تنشط في تهريب مهاجرين غير شرعيين عبر البحر انطلاقا من الشاطئ اللبناني الممتد من العريضة شمالا حتى المنية جنوبا.

وبحسب الجيش اللبناني فإن المقبوض عليه اعترف بالإعداد لعملية التهريب الأخيرة من لبنان إلى إيطاليا عبر البحر، والتي أسفرت عن غرق المركب قبالة الشواطئ السورية.

وأضاف بيان الجيش أنه “يستمر التحقيق مع الموقوف، ومتابعة الشبكة لتوقيف أفرادها بإشراف القضاء المختص” .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار