تصعيد أمني محتمل في حال عدم توقيع إسرائيل على اتفاق الحدود البحرية

قال المحلل الإسرائيلي يوني بن مناحيم إن التقديرات في لبنان أنه إذا قبلت إسرائيل بالتعديلات على اتفاق الحدود البحرية ووافقت عليها، فيمكن توقيع الاتفاقية قبل منتصف هذا الشهر.

وبحسب بن مناحيم، يقول مسؤولون في لبنان إن عدم توقيع إسرائيل على الاتفاق سيؤدي إلى تصعيد أمني على الحدود اللبنانية الإسرائيلية.

وذكروا أن التعديلات التي طالب بها لبنان معقولة ولا تتعارض مع جوهر اتفاق الحدود البحرية وأن الولايات المتحدة طلبت من لبنان أن يأخذ بعين الاعتبار الوضع السياسي لرئيس الوزراء يائير لبيد في ظل الانتخابات.يشار إلى أن هناك معارضة إسرائيلية من أحزاب يمينية للاتفاق مع لبنان وسط مطالبات بعرض الاتفاق على الكنيست لمناقشته قبل التوقيع عليه.

وكان نائب رئيس مجلس النواب اللبناني، الياس بو صعب، أكد أن لبنان قدم للولايات المتحدة قائمة بالتعديلات التي يريد إدراجها في الاقتراح الأمريكي بشأن ترسيم الحدود البحرية المتنازع عليها مع إسرائيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار