عكا: البلدية تخطط للبسطات في سوق البلدة القديمة والتجار منقسمون بين معارض ومؤيد

 

 

 

علم مراسل عكانت ان موظفوا بلدية عكا قد بدأو يوم امس العمل على تخطيط الممرات في سوق البلدة القديمة وتحديد أماكن البسطات لكل تاجر من خلال وضع علامات على ارض السوق لكي لا يتجاوزها أصحاب المحلات التجارية ببسطاتهم، ومن سيتجاوز هذه العلامات سوف يغرم بمبالغ باهظة بدءً من تاريخ 15.5.2015.

مراسلنا تجول في السوق الشعبي بالبلدة القديمة وسأل التجار حول النظام الجديد الذي تقوم به بلدية عكا بتحديد أماكن اوسع للمشاة وتصغير حجم البسطات او اعادتها الى الخلف بعد ان كانت تسد الطريق على المارة، وقد انقسم التجار بين مؤيد ومعارض لهذا النظام الجديد.

وقال احد التجار ان ما تقوم به بلدية عكا هو شيء سيعود بالمنفعة على التجار انفسهم فلا يصح ان كل تاجر يقوم بمد بسطته على كيفه ويغلق ممرات المشاة على المتسوقين ويصبح من المستحيل المرور من السوق في نهاية الاسبوع بسبب كثرة الزائرين.

أما الرأي الآخر فقد اجمع انه لا يعقل ان يقوم موظفو البلدية كالخفافيش وفي ساعات الليل المتأخرة بتخطيط السوق حسب ما يريدون دون الرجوع الى اصحاب الدكاكين انفسهم، فلا يعقل ان ادخل البسطة الى داخل الدكان فحينها لن استطيع بيع شيء كما قال احد التجار.

واضاف تاجر آخر ان سوق البلدة القديمة هو سوق شعبى والجمال فيه بالبسطات المفروردة امام المتسوقين والسياح وهذا امر جدا جميل وما تقوم به بلدية عكا هو تخريب للمنظر الجميل للسوق الشعبي.

 








اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار