عكا: حاتم فارس يستقبل وفد رسمي للكنيسة الانجليكانيه لفحص ترميم كنيسه المخلص

قام يوم الاثنين الموافق 18 – 5 – 2015 وفد من الكنيسة الاسقفية الانجليكانيه مكون من القس صموئيل برهوم , وهو برتبه ارشديكن بالكنيسة الانجليكانيه لفلسطين وإسرائيل , وشغل ويشغل عدده مناصب مرموقة اداريه اخرى .  والعضو الثاني امين ابو حنا مستشار رئيس الاساقفة  للأملاك والأوقاف بالكنيسة , بزيارة لمدينه عكا , وكان باستقبالهم عضو بلديه عكا حاتم فارس الذي قام بالتواصل مع الكنيسة الانجليكانيه لفحص امكانية صيانة الكنيسة وأعاده الحياة اليها روحيا واجتماعيا لتخدم الانسان العكاوي . ومهندس البلديه المسؤول عن المباني الخطره رزق مخول . 

 

 ( قبل النكبه كان عدد المسيحيين الانجليكان بعكا اكثر من 500 انسان )

الهدف من الزيارة الوقوف عن قرب على وضع كنيسة المخلص الاسقفية الانجليكانيه , التي تم بنائها عام 1947 م , وتم استخدامها لبضع سنوات ومن ثم تم هجرها , وذلك بسبب النكبة وتهجير سكان عكا بمن فيهم ابناء الرعيه , الذين كان عددهم حينها اكثر من 500 انسان مدون بسجلات الكنيسة الرسميه , ومعظمهم اليوم موجودين في لبنان وتحديدا ببيروت ينتظرون العوده . 

 

( عكا ما زالت تعاني من مختطات التهجير وعلينا المساهمه بإبقاء ابنائها فيها وترميم الكنيسة هام كمركز ثقافي اجتماعي لأننا نخدم الانسان لأنه الانسان وهذه رسالتنا ) 

القس صموئيل برهوم ارشديكن الكنيسة لفلسطين وإسرائيل قال :”عكا بلد عزيزه علينا وعلى قلوبنا , وهي احدى البلدان الفلسطينيه التي ما زالت تعاني من مختطات تهجير ابنائها ونحن كمسيحيين نؤمن بان نجدر ابنائنا بالوطن والبلاد المقدسه , وبناء على طلب اشخاص الذين يمثلون مجموعات مسيحيه من عكا وطلبوا بان نهتم بكنيستنا التي بنيت عام 1947 م , وتم هجرها بعد النكبة مع تهجير ابناء الرعيه بعكا , واليوم هم في لبنان وتحديدا في بيروت , ولم يعد لنا رعيه في عكا بينما كان فيها اكثر من 500 انجليكاني بالسجلات الرسميه , واليوم التوجهات الينا بان تعود الكنيسة لتكون مركزا روحيا ورعويا واجتماعيا يخدم جميع المسيحيين والطوائف , لان عكا بحاجه لمثل هذه الفعاليات والدعم ونحن ككنيسه اسقفيه انجليكانيه في البلاد ولا مره كان الهدف عندنا بان نأخذ اعضاء من كنائس اخرى , وضمهم الى رعيتنا نريد ان نخدم ابناء عكا , وان يبقوا على انتماءاتهم الكنسيه والمسيحيين والمسلمين على حد سواء , ونحن دائما نعطي خدمات اجتماعيه لأبناء شعبنا فعندنا مثلا مستشفى بغزه وأخر بنابلس ولا توجد هنالك رعيه نهائيا , فنحن نترفع عن ذلك ونخدم الانسان لكونه الانسان فهذه رسالتنا “.

وبعد ان توجه الينا عضو البلديه حاتم فارس , بطلب فحص الامكانيات والعمل المشترك لصيانة الكنيسة من جديد , والمحافظة عليها وفتح ابوابها , لتخدم ابناء عكا بجميع انتماءاتها , وهو يمثل شريحة واسعة وكبيره بعكا وعنده الحماسه الكبيره التي لمسناها , وإصراره ورؤيته من اجل مستقبل افضل لأبناء عكا , وتربيتهم وثقافتهم وثباتهم وصمودهم فيها , رغم كل الصعوبات , وترميم الكنيسة يخدم هذه الاهداف الايجابية فاستمعنا الى راية وأخذناه بعين الاعتبار ونحن نفحص معا امكانية الترميم واخذ المسؤوليات لتكون الكنيسة مكان امن لأهلنا بعكا .

 

( ترميم الكنيسة سيعود بالفائدة على ابناء عكا بجميع طوائفهم واستثمارها كمركز اجتماعي ثقافي كما طلب عضو البلديه حاتم فارس )

امين ابو حنا مستشار رئيس الاساقفة للأملاك والأوقاف  قال:” بعد طلب رئيس الاساقفه نيافه المطران سهيل دواني , لفحص امكانية ترميم الكنيسة , وأهليه استخدامها والوقوف على كل الامور لتنفيذ ذلك , التقينا اليوم مع عضو البلديه حاتم فارس ومهندس البلديه رزق مخول , لتدارس الامر والإمكانيات , وخصوصا ان سيادة المطران سهيل دواني سيرصد مبلغا من اجل تنفيذ هذا الترميم والمساهمة بتنفيذه , وسيقوم بزيارة للكنيسة وفحص الموضوع شخصيا , لان عكا ومجتمعها يهمنا جدا وإنشاء الله خلال عدده اشهر اذا تم كل شيء كما يجب ننجز هذا الترميم , لتصبح الكنيسة جاهزة لتخدم ابناء عكا بجميع انتماءاتهم , والتواجد المسيحي فيها يهمنا مثل بقيه سكانها من جميع الديانات , وعندنا موجود مشروع اسكاني تجاري مكمل للكنيسة , الذي سيعود بالفائدة على ابناء عكا كما قمنا بالسابق , قبل عشرات السنوات , ببناء مساكن لأبناء عكا لدعمهم بالبقاء فيها , بدون التمييز بالدين , وترميم الكنيسة سيكون من اجل ابناء عكا , وخصوصا بعد توجه عضو البلديه حاتم فارس وطلبه بترميم الكنيسة , واستثمارها بالفائدة لتكون مركزا ثقافيا اجتماعيا مع المحافظه على الكنيسة ودورها المسيحي .

( كلي امل بان يتحقق الحلم ونرى الترميم مكتمل خلال اشهر لتفتح الكنيسة ابوابها لأبناء عكا وخصوصا ان المطران سهيل ورئيس البلديه يرون بالمشروع مشروع بلد يخدم ابناء عكا بجميع طوائفها ).

عضو بلديه عكا حاتم فارس شكر نيافه رئيس الاساقفة العربي الفلسطيني الاول سهيل دواني , على اهتمامه بشكل شخصي بكنيسة المخلص بعكا , المهجورة والخطرة على الانسان العكاوي,  وإرساله الوفد الشخصي لسيادته المكون من القس صموئيل برهوم والمستشار امين ابو حنا , وقال كانت هنالك في السابق توجهات من شباب وصبايا من ابناء عكا , لأداره الكنيسة الانجليكانيه الاسقفية بالقدس , بخصوص الكنيسة وصيانتها واستثمارها لخدمه المجتمع العكاوي , وخصوصا مبادره الاخت لبنى الياس التي بادرت واهتمت بالأمر , وكذلك السيد شفيق ديب رئيس المجلس الملي الارثذوكسي بعكا , وحاولنا التواصل مع سيادة المطران , ولكن لالتزاماته وسفره لخارج البلاد ولظروف خاصة , وأسباب اخرى فشلت المحاولات , ولكن الحمدالله بالفترة الاخيرة قمت بتجديد المحاولات بالتواصل مع القس صموئيل برهوم والأخ امين ابو حنا , وطرح الامر عليهم وفحص الموضوع الذي اثمر بهذا اللقاء الاولي , وبحضور مهندس البلديه رزق مخول المختص بالمباني الخطره وصيانتها , الذي ابدى استعداده الكامل بالتعاون وتسهيل الامور لتنفيذ صيانة الكنيسة , وقد توجهت لسيادة المطران لان وضع الكنيسة حزين ومزري وخطر , ومشروع ترميمها وصيانتها هو مشروع بلد , وليس طائفة معينه لأنه سيخدم ابناء عكا بجميع طوائفها بمسلميها ومسيحييها , لأنها ستصبح مركزا روحيا ثقافيا اجتماعيا للجميع , كما وتوجهت لرئيس البلديه بهذا الخصوص وإدارته وحصلت على الدعم الكامل لهذا المشروع , وانأ كلي ثقة بان هذا الحلم سيتحقق في اقرب وقت ونحن بانتظار زيارة رئيس الاساقفة العربي الفلسطيني الاول بالكنيسة الانجليكانيه نيافه المطران سهيل دواني الى عكا.

 
































guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض كل التعليقات
جديد الأخبار