روسيا والصين تجريان مناورات بحرية مشتركة

روسيا

 

أعلنت وزارة الدفاع الروسية اليوم الإثنين، أن روسيا والصين ستجريان مناورات بحرية مشتركة بين 21 و27 ديسمبر الجاري. وأضافت أن التدريبات البحرية المشتركة، التي تُجرى سنوياً منذ عام 2012، ستشمل إطلاق صواريخ وقذائف مدفعية في بحر الصين الشرقي. وتابعت «الغرض الرئيسي من المناورات هو تعزيز التعاون البحري بين روسيا والصين والحفاظ على السلام والاستقرار في منطقة آسيا والمحيط الهادي».

وسعت موسكو إلى توثيق علاقاتها السياسية والأمنية والاقتصادية مع بكين منذ غزوها أوكرانيا في فبراير، وتعتبر الزعيم الصيني شي جين بينج حليفاً رئيسياً في تحالف مناهض للغرب.

ووقع البلدان شراكة استراتيجية «دون حدود» قبل أيام فقط من شن موسكو أكبر غزو لأراض في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية في فبراير، لكن بكين عبرت منذ ذلك الحين عن قلقها إزاء تصرفات روسيا في أوكرانيا. وقالت روسيا إن أربع سفن تابعة لها ستشارك في المناورات، بما فيها طراد الصواريخ فارياج، بينما ستشارك ست سفن صينية إلى جانب طائرات وطائرات هليكوبتر من الجانبين. وأبحرت السفن الروسية اليوم الإثنين من ميناء فلاديفوستوك في أقصى الشرق الروسي للمشاركة في المناورات التي تبدأ غد الأربعاء وتستمر أسبوعاً.

المصدر / وكالات #روسيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد الأخبار